«إيتورو» تطرح حسابات إسلامية للتداول المالي على الإنترنت

طرحت شركة «ايتورو» شبكة التداول الاجتماعي حسابات إسلامية للتداول الإلكتروني، عبر منصتها للتداول المباشر على مدار الساعة على العملات والسلع. وأكدت الشركة أنها لا تحتسب فائدة أو رسوماً على الحسابات الإسلامية، وتحرص على خلوها من أي شكل من أشكال الفوائد الربوية، بما يضمن تماشيها ومبادئ الشريعة الإسلامية.

ولفتت إلى أنه درج في الحسابات الإسلامي أن يتم تمديد جميع العمليات المفتوحة لفترة الـ24 ساعة التالية، بعد الساعة الخامسة مساء بتوقيت نيويورك، دون استقطاع أي عمولات تبييت.

وتؤكد الشركة سلامة الحسابات الإسلامية وخلوها من أي شكل من أشكال الربا طوال فترة العقد. وعلى مستوى سوق العملات، وفي حال لم يتمكن العميل من إغلاق عملية التداول قبل الساعة الخامسة مساء بتوقيت نيويورك، فإن جميع المعاملات المفتوحة يتم ترحيلها أوتوماتيكياً، الأمر الذي يمثل عادة مشكلة لمن يتداول وفقاً لمبادئ الشريعة الإسلامية، نتيجة إمكانية احتساب فائدة ربوية على التداول المرحل.

وتعد عملية تداول العملات من دون شك من المعاملات الأكثر تعقيداً أمام الفقهاء، فمن جهة يتطلب الأمر تداولاً فورياً للعملات، ما يجعله أقرب للتبادل المباشر يداً بيد. وينطوي حساب «ايتورو» الإسلامي على العديد من المزايا أهمها عدم احتساب أية فائدة على العقود، التي تستمر لفترة أطول من 24 ساعة، واحتساب فائدة صفرية على ترحيل العمليات المفتوحة. ولا تتقاضى الشركة أية عمولات أو رسوم على إدارة الحسابات. وتحصل الشركة على عائداتها فقط وحصراً من الهوامش (الفارق بين سعر البيع والشراء للأداة المالية). ويمكن للعميل فتح حساب إسلامي لدى الشركة بحد أدنى 1000 دولار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات