«سيراميك رأس الخيمة» تستثمر 280 مليون درهم في 2019

قال عبدالله مسعد، الرئيس التنفيذي لمجموعة «سيراميك رأس الخيمة»، إن الشركة تعتزم استثمار نحو 280 مليون درهم خلال العام الجاري، بهدف تحسين الخطوط وزيادة الإنتاج وإضافة منتجات جديدة.

وأضاف في تصريحات خاصة لــــ «البيان الاقتصادي»، إن الشركة استثمرت نحو 67.5 مليون درهم خلال الربع الأول من العام الجاري فيما تتطلع لاستثمار باقي المبلغ خلال الأشهر القادمة من العام الجاري ضمن خططها التوسعية داخل الإمارات وخارجها.

وأوضح مسعد أن «سيراميك رأس الخيمة» رصدت قرابة 300 مليون درهم لاستثمار جديد في السعودية حيث تعتزم بناء مصنع جديد لإنتاج السيراميك، مشيراً إلى أن الشركة تقدمت بطلب للجهات المعنية في السعودية وتترقب الحصول على التراخيص اللازمة فيما تجري حاليا المناقشات حول تخصيص الأراضي والغاز.

تكنولوجيا

وذكر أنه عند اكتمال المرحلة الأولى من مصنع السعودية، الذي سيستخدم أحدث التكنولوجيا في صناعة بلاط السيراميك، من المتوقع إضافة نحو 10 ملايين متر مربع سنوياً إلى الطاقة الإنتاجية للبلاط، معرباً عن تفاؤله حيال نمو أعمال الشركة في السعودية لا سيما مع ارتفاع نشاط المقاولات والعقارات.

وأشار إلى أن الشركة تعتزم أيضاً توسيع أعمالها في بنجلاديش بعدما انتهت مؤخراً من توسيعها في الهند لتمتلك حالياً 3 مصانع وتسير الأعمال هناك على الطريق الصحيح ونأمل لتأسيس الهند كمركز للصادرات.

وأوضح أن الشركة لا تزال تركز على فرص الاستحواذ وتقوم بتحسين الإنتاج وحماية النمو في الهند وبنجلاديش والإمارات، فيما ستواصل خلال الفترة المتبقية من العام الجاري تطوير استراتيجيتها لمواجهة الزيادة في تكاليف الطاقة وتحسين الربحية في أوروبا والسعودية.

منتجات

وأوضح مسعد أن الشركة تنتج حاليا 123 مليون متر مربع من البلاط و5 ملايين قطعة من الأدوات الصحية سنوياً، 24 مليون قطعة من بورسلين مستلزمات المائدة ومليون قطعة من مستلزمات الحمامات سنوياً في 22 مصنعا في الإمارات والهند وبنغلاديش، مشيراً في الوقت إلى أن الشركة تخدم عملاءها في أكثر من 150 بلداً من خلال شبكة من المراكز التشغيلية في أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا وأمريكا الشمالية والجنوبية وأستراليا.

وحول تراجع أرباح الشركة في الربع الأول، قال إن الشركة ستعوض الانخفاض خلال الأرباع القادمة من العام الجاري، موضحاً أن الأشهر الثلاثة الأولى من 2019 كانت مستقرة بالنظر إلى الهوامش الإجمالية حيث أدى الاستمرار في الاستثمار في الكفاءات التشغيلية إلى زيادة هوامش الربح الإجمالية، فيما لا نزال نركز على إدارة أعمال مربحة على الرغم من ارتفاع تكاليف الطاقة.

عوائد

وأوضح مسعد انه رغم ارتفاع تكاليف الطاقة، لكن تظل سيراميك رأس الخيمة فعالة من الناحية الربحية والتشغيلية حيث ارتفع هامش الربح الإجمالي بواقع 100 نقطة أساس ليصل إلى 32.8%، وارتفع هامش ربح قسم البلاط بواقع 90 نقطة أساس ليصل إلى 27.8%، مدفوعة باستمرار تحسن العمليات، في حين ظلت هوامش الأدوات الصحية عند نفس المستوى بنسبة 39.9%.

تخارج

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة «سيراميك رأس الخيمة» إن الشركة انتهت تقريباً من عمليات التخارج من الأعمال غير الرئيسية، فيما تركز حاليا على أعمالها الرئيسية التي تمثل نحو 95% من أعمال الشركة، مشيراً إلى أن الشركة تواصل خططها لتخفيض التكاليف والمصروفات، وتحسين نوعية الإنتاج وهوامش الأرباح، وإضافة منتجات جديدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات