«هيئة التأمين» تدعم الحماية لقطاع الطاقة

أعلنت اللجنة التنظيمية لمؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرين عن توقيع اتفاقية مع «هيئة التأمين» في الإمارات كراع فضي في المؤتمر المزمع انعقاده في أبوظبي تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، من 9 إلى 12 سبتمبر 2019 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وتضطلع هيئة التأمين بالعديد من المسؤوليات مثل تعزيز دور صناعة التأمين في ضمان الأشخاص والممتلكات والمسؤوليات ضد المخاطر لحماية الاقتصاد الوطني وتجميع المدخرات الوطنية وتنميتها واستثمارها لدعم التنمية الاقتصادية في الدولة وتشجيع المنافسة العادلة والفعالة وتوفير أفضل الخدمات التأمينية بأسعار وتغطيات مناسبة وتوطين الوظائف في سوق التأمين بالدولة وتستهدف «هيئة التأمين» من مشاركتها في المعرض المصاحب للمؤتمر في رفع مستوى وعي الجهات المعنية بقطاع الطاقة حول مسؤولياتهم وحقوقهم عند الحصول على التأمين.

وقال إبراهيم عبيد الزعابي، مدير عام هيئة التأمين: فخورون بالمشاركة في مؤتمر الطاقة العالمي (أبوظبي 2019) ورعاية هذا الحدث العالمي الذي سيشكل فرصة لاطلاع الوفود المشاركة والشركات العالمية على التنمية الشاملة التي تشهدها الإمارات والنمو الاقتصادي المستدام والفرص الاستثمارية الغنية التي تمتلكها الدولة في قطاعي الطاقة والتأمين وغيرها من القطاعات الاقتصادية».

وقال الدكتور مطر النيادي، وكيل وزارة الطاقة والصناعة ورئيس اللجنة التنظيمية لمؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرين: «نرحب بمشاركة هيئة التأمين لتكون ضمن الجهات الراعية في مؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرين. يشكل توفير التغطية التأمينية الملائمة أمراً بالغ الأهمية في قطاع الطاقة، لتوفير الحماية للمؤسسات من مخاطر الأحداث غير المتوقعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات