«مالية دبي» تطلق الدبلوم المهني في إعداد القيادات الشابة

أطلقت دائرة المالية بحكومة دبي أمس، برنامج الدبلوم المهني في إعداد القيادات الشابة، بالتعاون مع كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية.

وجرى إطلاق برنامج «رواد المستقبل» خلال حفل أقيم في مقر الكلية بحضور عبد الرحمن صالح آل صالح المدير العام لدائرة المالية، والدكتور علي بن سباع المري الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، وعدد من القياديين والمعنيين.

وأكد آل صالح سعي الدائرة المستمر لتمكين القيادات المواطنة المستقبلية من أدوات النجاح، وإتاحة المجال أمامها للاطلاع على أفضل ممارسات الفكر والعمل القيادي، وتطبيقها، ومواكبة أبرز التطورات والمستجدات واستشراف المستقبل، بهدف إكسابها المعارف والخبرات والمهارات التي تؤهلها لشغل الوظائف القيادية مستقبلاً، لما لذلك من أثر إيجابي يصبّ في تحقيق التنمية المستدامة على مستوى حكومة دبي.

وأضاف: لطالما لعب التعليم دوراً حيوياً في التنمية الاقتصادية، وقد أولاه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أهمية كبيرة، وشجّع عليه ودعا الجميع إلى الابتكار فيه.

وقال الدكتور علي المري: نفخر بتعاوننا مع دائرة المالية بحكومة دبي في إطلاق الدبلوم المهني في إعداد القيادات الشابة، والذي يشكل بلورة لجهود الجهتين الحثيثة في مجالات تنمية الموارد البشرية في القطاع الحكومي، وإيجاد أفضل المقاربات التدريبية والعملية لتجهيز جيل من الكفاءات الوطنية القادرة على تلبية متطلبات المرحلة القادمة من حكومة المستقبل، عبر تزويدها بالمعرفة والخبرة المستمدة من فكر القيادة الرشيدة وتوجهات حكومة دبي الهادفة إلى تحقيق أعلى مستويات التميز والريادة بالعمل الحكومي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات