توقعات بنمو أعداد الغرف الجديدة لتلبية الطلب قبل إكسبو دبي

اتفاقيات تتوّج مؤتمر الاستثمار الفندقي برأس الخيمة

اختتم «المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي 2019» فعالياته، أمس، بنجاح كبير في مركز الحمراء الدولي للمعارض والمؤتمرات برأس الخيمة، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، خلال الفترة 9 - 11 أبريل، بشعار «التوافق من أجل النجاح».

وشهد المؤتمر توقيع العديد من اتفاقيات افتتاح فنادق جديدة، مع توقع المختصين والخبراء ارتفاع النمو في أعداد الغرف الجديدة لتلبية الطلب المتزايد نتيجة للفعاليات الكبرى التي تشهدها المنطقة مثل معرض إكسبو 2020 دبي.

وأكد جوناثان ورسلي رئيس مجلس إدارة شركة بنش العالمية، ومؤسس المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي، أن المؤتمر حقق حضوراً بارزاً على الساحتين الإقليمية والدولية، باعتباره أحد أكبر التجمعات الاستثمارية في العالم بالقطاع الفندقي، في ظل معدلات النمو القوية التي حققتها دولة الإمارات في القطاع السياحي والاستثمار الفندقي.

والتي انعكست نتائجها على زيادة عدد المشاركين في المؤتمر مقارنة بالدورة السابقة، وجذب الاستثمارات المباشرة من الفنادق العالمية والقطاعات المكملة لها، في ظل توفر البيئة الخصبة للاستثمار في هذا القطاع الحيوي والمهم.

وأضاف: يأتي عنوان المؤتمر لهذا العام «التوافق من أجل النجاح» منسجماً للغاية مع رؤية رأس الخيمة، إذ يعكس جهودنا الحثيثة للعمل جنباً إلى جنب مع المعنيين لدينا في قطاع الضيافة والسياحة لتسريع تقدم الإمارة وزيادة جاذبيتها واجتذاب الاستثمار الأجنبي في بيئة تدعم النمو طويل الأجل، حيث نهدف إلى استقطاب نحو 1.5 مليون زائر بحلول عام 2021 وما مجموعه 3 ملايين زائر بحلول عام 2025.

وأشار إلى أن المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي شكل على مدار 15 عاماً الملتقى الأمثل لاجتماع ولقاء أبرز رواد صناعة السياحة والضيافة سنوياً، وكبار المتطورين والمالكين للتواصل المباشر مع مشغلي الفنادق، الأمر الذي من شأنه أن يحقق الفائدة لبعض الوجهات الجديدة في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط.

لافتاً إلى دور المؤتمر في ربط مثل هذه الوجهات المتكاملة واسعة النطاق بالشركاء المحتملين في قطاع الفنادق مستقبلاً، بالإضافة لمناقشة تحديات التنمية المستدامة للسياحة الاستثمارية المستقبلية، وتحقيق فوائد كبيرة للمشغلين والوجهة على حد سواء.

اليوم الأول

وأوضح جوناثان، شهد المؤتمر توقيع العديد من الشراكات والاتفاقيات حيث سجل اليوم الأول، منح «راك أي إم أي هوتيل»، إحدى الشركات المتخصصة في تطوير وإدارة الفنادق والتي تتخذ من رأس الخيمة مقراً لها، عقد إنشاء «منتجع موفنبيك جزيرة المرجان» بسعة 418 غرفة فندقية، لشركة العلي للإنشاء والتعمير، وتبلغ القيمة الإجمالية للمنتجع نحو 443 مليون درهم، ومن المقرر افتتاحه خلال الربع الأول من عام 2021، تماشياً مع الحاجة المتزايدة للغرف الفندقية الفاخرة في رأس الخيمة.

كما وقعت مجموعة فنادق انتركونتيننتال، مع شركة التطوير العقاري في دبي «إس آر جي القابضة»، اتفاقيات امتياز لفندقي «ستاي بريدج سويتس مركز دبي المالي» بسعة 360 شقة فندقية، و«ستاي بريدج سويتس مدينة دبي للإنترنت» الذي يضم 225 من الشقق الفندقية والاستوديوهات، وتنص الاتفاقيات إلى تحويل المشروعين المملوكين لشركة «إس آر جي القابضة» إلى علامة «ستاي بريدج» الفندقية التابعة لمجموعة فنادق إنتركونتيننتال، وستدير شركة «إس آر جي الفندقية» الفندقين، والمقرر افتتاحهما في يناير 2020.

توقعات بالنمو

وتوقعت هالة مطر شوفاني، رئيس «إتش في إس» لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، تحقيق القيم الفندقية الإقليمية نمواً إيجابياً في المستقبل لمنطقة الشرق الأوسط والخليج العربي بنسبة تتراوح بين 10% و13% في 2019 و2020 على التوالي في الفترة التي تسبق عدداً من الفعاليات الكبرى مثل معرض إكسبو دبي 2020،.

وبطولة كأس العالم لكرة القدم 2020 في قطر، ووسط الانتعاش الاقتصادي والسياحي المستمر في كل من مصر ولبنان وغيرها من الأسواق الرئيسية، ومن المتوقع نمو متوسط قيمة الفنادق الإقليمية في عام 2022 لكل غرفة إلى 315 ألف دولار، وهو نمو كبير في المتوسط الإقليمي لعام 2018، إلا أنه أقل بنسبة 15% عن المتوسط الأساسي البالغ 373 ألف دولار.

اليوم الثاني

وشهدت جلسات اليوم الثاني توقيع مجموعة فنادق إنتركونتيننتال اتفاقيات امتياز لفندق هوليداي إن المدينة المنورة طريق الملك عبد العزيز بسعة 180 غرفة مع لؤلؤة المدينة للضيافة، وهوليداي إن جدة الحمرا بسعة 253 غرفة مع مجموعة الحكير، والمقرر افتتاحه 2020.

كما وقعت مجموعة فنادق ومنتجعات ميلينيوم الشرق الأوسط وأفريقيا اتفاقية لإدارة فندق ميلينيوم بلايس مرتفعات البرشاء بسعة 915 غرفة وجناحاً وشقة فندقية، ومن المقرر افتتاح الفندق نهاية الربع الأخير من العام الجاري، كما وقعت المجموعة اتفاقية شراكة مع «جيرسي للتطوير العقاري» لإطلاق فندق ستوديو أم البرشاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات