تتضمن 800 فيلا ووحدة سكنية فاخرة والتسليم 2022

تطوير«الجبيل» في أبوظبي بـ 5 مليارات درهم

أطلقت شركة جزيرة الجبيل للاستثمار في أبوظبي، أمس، مشروعها السكنى الفاخر في جزيرة الجبيل الواقعة بين جزيرتي ياس والسعديات والقريبة من وسط مدينة أبوظبي.

وأكد حمد راشد النعيمي رئيس مجلس إدارة الشركة، أن فكرة تطوير جزيرة الجبيل استُلهمت من حب المغفور له، بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، للطبيعة وحرصه الكبير على المحافظة على مقوماتها.

وشدد على أن هذا المشروع المميز تم إطلاقه بمباركة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وقال: «سنعمل جاهدين للحفاظ على هذه المنطقة العقارية المهمة لمدينة أبوظبي من خلال المحافظة على البيئة، وخلق أماكن سكنية وتجارية وترفيهية بما يتناسب مع طبيعة الجزيرة وأهميتها للسوق العقاري في مدينة أبوظبي».

وذكر أن الجزيرة ستكون الوجهة السكنية الأولى لعشاق الحياة في أحضان الطبيعة في أبوظبي، موضحاً أن التكلفة الإجمالية لمشروع التطوير تصل إلى 5 مليارات درهم، ويتضمن مشروع التطوير نحو 800 فيلا ووحدة سكنية وأراضٍ، وسيتم تطويره كمنطقة استثمارية ذات كثافة سكانية منخفضة على مساحة 400 هكتار.

وأكد في تصريحات للصحفيين، أن الشركة بدأت بالفعل أعمال البنية التحتية للمشروع، مشيراً إلى أنه سيتم تطوير المشروع على عدة مراحل، على أن يتم تسليم الفيلات السكنية والأراضي خلال 2022 أو 2023 على أقصى تقدير.

واجهة بحرية

ولفت إلى أن المشروع يتوزع على ست قرى تشمل مرفأ الجبيل، وند الظبي، وسِيف الجبيل، وعين المها، وسوق الجبيل، وبدع الجبيل، موضحاً أن المشروع يمتد على واجهة بحرية يبلغ طولها 13 كيلومتراً في حين يضم قطع أراضٍ تتراوح مساحتها ما بين 1500 و5000 متر مربع، بالإضافة إلى منازل تتراوح مساحتها ما بين 300 و1200 متر مربع، تقع وسط طبيعة خلّابة محاطة بغابات القرم وحياة بيئية طبيعية خلّابة.

ونوّه بأن الشركة ستطرح نظاماً مالياً مرناً لشراء فيلات ووحدات المشروع، مشيراً إلى أن المشتري للفيلا سيقوم بدفع نسبة 10% من ثمن وحدته خلال العام الأول و10% خلال العام الثاني، بحيث يصل إجمالي الدفعات 50% قبل التسليم النهائي، ويقوم المشتري بتسديد نسبة 50% المتبقية عند التسليم. وأكد أن وحدات وفيلات المشروع وأراضيه متاحة للمواطنين وغير المواطنين، موضحاً أن الشركة تتواصل مع عدد من البنوك لتوفير التمويل اللازم للشراء.

ويقع المشروع على بعد 15 دقيقة فقط عن وسط مدينة أبوظبي و50 دقيقة عن مرسى دبي، كما يميزه قربه من أهم المعالم السياحية والترفيهية في مدينة أبوظبي مثل متحف اللوفر وياس مول وجزيرة المارية، وجزيرة أبوظبي.

ويتألف المشروع المقرر الانتهاء منه في الربع الأخير من عام 2022 من 400 منزل مستقل و400 منزل بنظام متلاصق، فضلاً عن توافر خيارات التملك المتنوعة بما في ذلك قطع الأراضي الجاهزة للبناء، والتي سيتم تسليمها خلال الربع الأول من عام 2021، ويتوقع أن تحتضن جزيرة الجبيل عند الانتهاء من إنجازها ما بين 5000 إلى 6000 ساكن.

احتياجات العائلات

ولفت منير حيدر، المدير التنفيذي لشركة جزيرة الجبيل للاستثمار في تصريحات للصحفيين إلى أن أسعار الوحدات السكنية بمشروع الجزيرة يبدأ من 1.2 مليون درهم، بينما يبدأ سعر الفيلات والأراضي من 3 ملايين درهم إلى 10 ملايين درهم حسب مساحة الأرض.

وأفاد بأن جزيرة الجبيل ستلبي احتياجات العائلات وعشاق الحياة البرية والطبيعة وهواة الرياضات المائية، فضلاً عن توفير مستوى حياة فريدة من نوعها لأصحاب المنازل والزوار على حد سواء.

وأشار إلى أن مشروع جزيرة الجبيل سيصبح رافداً مهماً لسوق العقارات في أبوظبي، ومساهماً رئيسياً في تحقيق أهداف رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030، وذلك من خلال توفير مجموعة واسعة من الخيارات السكنية ومرافق التجزئة والضيافة والترفيه والتعليم.

وأوضح حيدر، أن المشروع سيسهم في تعزيز وتنويع الخيارات السكنية عالية الجودة في سوق العقارات في أبوظبي، حيث ستقدم الجزيرة للمستثمرين قطع أراضٍ جاهزة للبناء وبأسعار مناسبة ضمن مجتمع ذي كثافة سكانية منخفضة في أحضان الطبيعة الخلابة.

وتوقع حيدر، أن يسهم مشروع الجبيل الذي حصل على تصنيف «لؤلؤ» لاستيفائه متطلبات برنامج «استدامة» في الارتقاء بالمنظومة البيئية في الجزيرة من خلال زراعة مساحات جديدة من غابات القرم وإضافة أكثر من 10 كيلومترات من القنوات المائية التي ستوفر الموائل البحرية للعديد من الطيور المهاجرة، والأسماك، والغزلان.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات