دو و«ون 37» يطوران حلولاً متطورة للتحقق من الهوية

أعلنت دو، التابعة لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة، إبرام شراكة استراتيجية مع شركة «ون 37» لحلول التحقق من الهوية.

وذلك بهدف تطوير حلول متقدمة قائمة على تقنية بلوك تشين. وستسهم الشراكة الجديدة التي تم توقيعها، هامش فعاليات «قمة مستقبل بلوك تشين 2019»، في توفير حلول متطورة للتحقق من الهوية، بالاعتماد على تقنية بلوك تشين، ما يتيح للجهات الحكومية والشركات الخاصة، تعزيز كفاءة عملياتها، وسرعة إنجاز التعاملات للمتعاملين النهائيين.

وقال فريد فريدوني نائب الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة - حلول المؤسسات: يجسّد هذا التعاون جهودنا المبذولة لمواصلة ترسيخ مكانتنا الريادية، والبقاء في طليعة الشركات التي تستثمر في أحدث حلول وتقنيات بلوك. ويسعدنا التعاون مع شركة «ون 37» في هذا الشراكة المميزة، التي نتطلع من خلالها إلى تحقيق فوائد ملموسة لمجتمع الأعمال على امتداد الإمارات.

وسنعمل مع شريكنا «ون 37»، على تطوير حلول مخصصة لعملائنا من المؤسسات والجهات الحكومية، لنكون شريكهم الموثوق في رحلتهم نحو مواصلة التحول الرقمي، وتمكينهم من تحقيق المزيد من النجاحات، عبر الاستفادة من الفرص والإمكانات الهائلة التي تقدمها تكنولوجيا بلوك تشين، لا سيما في ما يتعلق بتعزيز كفاءة العمليات وخفض التكاليف.

فوائد متعددة

وتشمل المزايا الرئيسة التي توفرها حلول الهوية القائمة على تقنية بلوك تشين، تحقيق وفروات مجزية في التكاليف، مقارنةً مع الحلول التقليدية للبرمجيات غير المستندة إلى تقنية بلوك تشين، إضافة إلى إثراء تجربة العملاء، ونقلها إلى آفاق جديدة.

وقالت فدوى مهنا، الرئيس التنفيذي لشركة «ون 37»: يمثل حل الهوية الرقمية الذي طورناه حديثاً، أحد الركائز الأساسية لمنصة الهوية كخدمة، والتي تتسم بمستوى عالٍ من الأمان واللا مركزية، وسهولة الاستخدام، بما ينسجم مع متطلبات الشركات التي تسعى إلى تعزيز تحول أعمالها رقمياً، وتعزيز كفاءة عملياتها.

منصة متقدمة

تمثل منصة دو المتقدمة «بلوك تشين كخدمة»، خطوة أخرى نحو توفير حلول ذكية، وحالات استخدام جديدة، من شأنها أن تسهم في تعزيز جودة وكفاءة التعاملات الحكومية في الطريق نحو 2021. وتشمل حالات الاستخدام الجديدة التي طورتها دو عبر منصتها «بلوك تشين كخدمة»، حلول توثيق وتصديق المستندات التي تستخدم ما يعرف بـ «قدرات العقد الذكية»، التي من شأنها تسهيل وأتمتة عمليات التصديق على أي وثيقة من قبل الجهات الحكومية.

إضافة إلى حل التحقق من جودة السلع الفاخرة، والذي يعالج أحد التحديات الرئيسة التي يواجهها أصحاب وتجار المواد الفاخرة والسلع ذات العلامات التجارية القيمة، والفنون الجميلة والمقتنيات الثمينة، من خلال ضمان التأكد من جودة المواد التي يشترونها، وأنها أصلية وغير مزيفة، خاصة في أسواق إعادة البيع.

إلى جانب الحل الجديد الأول من نوعه على مستوى الدولة، والذي يركز على تعزيز سلامة المرضى وخدمات الرعاية التي يحصلون عليها، من خلال تحسين عمليات التحقق من البيانات والمعلومات، ومدى تطابقها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات