في أعقاب الشراكة الإستراتيجية مع «بيكر هيوز»

«أدنوك» تكمل أول بئر بطريقة خدمات الحفر المتكاملة

مرحلة مهمة في تاريخ أدنوك للحفر | البيان

أعلنت أدنوك للحفر إحدى الشركات التابعة لشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» أمس عن إكمال أول بئر من خلال تقديم خدمات حفر متكاملة في مجال حفر وتهيئة الآبار، وذلك في حقل الضبعية البري الواقع في منطقة الظفرة بإمارة أبوظبي لمصلحة «أدنوك البرية»، التي تعد أحد عملاء الشركة.

وتعد هذه أول بئر يتم حفرها بطريقة خدمات الحفر المتكاملة في أعقاب الإعلان عن الشراكة الاستراتيجية بين أدنوك و«بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك»، والتي تهدف لدعم نمو وتطور أدنوك للحفر، بما يُمكنها من الاستفادة من الفرص التجارية الجديدة المتاحة وإمكانية التوسع داخل وخارج دولة الإمارات.

تدفقات

وقال عبدالمنعم سيف الكندي، الرئيس التنفيذي لدائرة الاستكشاف والتطوير والإنتاج في أدنوك: «يمثل هذا الإعلان مرحلة مهمة في تاريخ أدنوك للحفر، حيث يؤرخ لبداية عهد جديد للشركة لتقديم خدمات متكاملة في مختلف مراحل ومجالات أعمال حفر وتهيئة الآبار مع سعي الشركة للاستفادة من فرص النمو الجديدة بهدف زيادة المدخلات والعائد الاقتصادي. وتتماشى النقلة النوعية التي تشهدها أدنوك للحفر والتي تهدف لترسيخ مكانتها شركةً رائدةً في خدمات الحفر المتكاملة لآبار النفط والغاز مع النقلة النوعية التي تشهدها جميع شركات المجموعة والتي تهدف للمحافظة على قدراتها على مواكبة التغيرات في مشهد الطاقة، بما يمكنها من الاستفادة من الفرص الجديدة المتاحة في الأسواق».

وتخطط أدنوك لتوسعة أنشطة الحفر التقليدية بنسبة 40% بحلول عام 2025، وزيادة عدد الآبار غير التقليدية، حيث تستهدف زيادة السعة الإنتاجية من النفط إلى 4 ملايين برميل يومياً بنهاية عام 2020، وإلى 5 ملايين برميل يومياً خلال عام 2030.

موارد

وقال عبدالله سعيد السويدي، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للحفر: «تعد أدنوك للحفر أكبر شركة حفر في مجال الموارد الهيدروكربونية في الشرق الأوسط. وقد شهدت أعمالنا توسعاً مستمراً على مدار العقود الأربعة الماضية، حيث حصلنا على حفارات جديدة، واستثمرنا في اعتماد أحدث التقنيات، وبناء كوادر عاملة تضاهي أعلى المستويات العالمية، فضلاً عن اكتساب سمعة طيبة كمزود رائد وموثوق لخدمات حفر آبار النفط والغاز».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات