«راكز» تطلق باقة للمواهب الشابة في الأعمال التجارية

أعلنت مناطق رأس الخيمة الاقتصادية (راكز) إطلاق باقة «مبادر» الحصرية الجديدة المعنية بتأسيس الأعمال والمشروعات التجارية لطلاب السنة النهائية والخريجين الجُدد. وتستهدف راكز، من خلال خدمتها الجديدة، دعم المواهب الشابة ومساعدتهم على تحقيق أحلامهم في مجال العمل التجاري، إضافةً إلى تشجيع انطلاق الجيل القادم من رواد الأعمال الجُدد في هذا المضمار.

وقال رامي جلاّد، المدير التنفيذي لمجموعة راكز: تزخر هذه الحقبة بالعديد من المواهب المبدعة والشابة، ممن لديها رغبة حقيقية للدخول إلى مضمار ريادة الأعمال؛ حيث يتمتع هؤلاء الشباب بإمكانات وأفكار لا حصر لها، وكل ما يحتاجون إليه هو دَفعة مساعِدة تمكّنهم من تقديم أفكارهم إلى السوق«، مضيفاً أن راكز حرصت على إطلاق باقة»مبادر«لتمهيد الطريق أمامهم إلى عالم الأعمال التجارية، وتمكينهم من ابتكار حلول وتقنيات جديدة من شأنها تغيير العالم الذي نعرفه.

كما أشار جلاد إلى أن الباقة فعّالة من حيث التكلفة بالفعل، علاوة على أنها مجهزة بكل ما تحتاج إليه هذه الطاقات الشابة من دعم ومساعدة في كل خطوة على هذا الطريق، ومساحات عمل مشتركة يمكنهم من خلالها التعاون والتواصل مع زملائهم من روّاد الأعمال.

وتأتي باقة»مبادر«مجهّزة برخصة أعمال ومساحة عمل مشتركة ودعم مستمرة للأعمال، فضلاً عن أهلية مشتركيها للحصول على تأشيرة إقامة في الإمارات إضافة إلى مزايا أخرى متعددة، وكل ذلك برسوم تبدأ من 650 درهماً في الشهر لـ12 قسطاً. ويمكن لروّاد الأعمال من الشباب الاختيار من بين 5 أنواع من التراخيص، أبرزها الرخص التجارية الخاصة بشراء السلع والخدمات وبيعها، والرخص التعليمية المعنية بإنشاء المؤسسات التعليمية أو الاستشارية، ورخص التجارة الإلكترونية لتداول السلع والخدمات عبر شبكة الإنترنت، والرخص الإعلامية الخاصة بتأسيس الشركات والمؤسسات الإعلامية، وكذلك الرخص الخدمية لتقديم الخدمات في أي مجال من المجالات.

وتعد راكز أحد أقوى المحفزين لتأسيس الشركات والمشروعات الناشئة وإطلاقها؛ حيث تحرص الهيئة على إقامة العديد من الفعاليات المتعلقة بهذا المجال؛ مثل»ستارت أب ويكند العالمية رأس الخيمة«و»قمة الحدّ البحري للشركات الناشئة«، بالإضافة إلى تنظيم(مسابقة أبطال الشركات الناشئة) في عام 2015. وأضاف جلاد أن مجال ريادة الأعمال يتطلب ممن يقتحمه أن يتمتع بالجرأة والإقدام، وأن يكون عاقد العزم على شقّ طريقه في هذا العالم، مؤكداً على حرص راكز على جعل هذه الطاقات الشابة تشعر بأن رأس الخيمة هي نقطة البداية المُثلى للشباب، وأنها باتت بمثابة منزلهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات