الإمارات تشارك بوينغ في تحليل بيانات «737 ماكس»

أكد سيف السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني أن الهيئة تتابع مع بوينغ باعتبارها الجهة المصنعة للطائرة ومع إدارة الطيران الفدرالي الأمريكي باعتبارها الجهة المرخصة عمليات التحقيقات بخصوص حادث طائرة بوينج 737 ماكس التابعة للخطوط الجوية الأثيوبية وتشاركها في تحليل البيانات والتقصي عن وجود أي خلل في هذه الطائرة نافياً مشاركة الهيئة في التحقيقات لأنها ليست طرفاً في الحادث.

وأضاف أن التحليل يتم من خلال المعلومات التي لدينا حول الطائرة والتي لدى الشركة المصنعة حيث يتم دراسة أي أسباب محتملة للحادث.

يذكر أن طائرتين من طراز بوينغ 737 ماكس الأولى تابعة للخطوط الجوية الأثيوبية والثانية تابعة لشركة «ليون وان» الإندونيسية سقطتا خلال فترة تقل عن ستة أشهر، فيما أشارت التقارير إلى تشابه أسباب سقوط الطائرتين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات