«المركزي»: مؤشّرات السلامة المالية للقطاع المصرفي إيجابية

أكد مصرف الإمارات المركزي، أن مؤشرات السلامة الكلية للقطاع المصرفي المحلي ظلت إيجابية خلال الربع الرابع من العام الماضي، حيث تتمتع البنوك العاملة في الدولة بقدر مرتفع من الربحية ورأس المال.

وأضاف المركزي، في تقرير المراجعة الربعية للربع الرابع 2018، أن نسبة كفاية رأس المال للبنوك بلغت 18.2% وشريحة رأس المال الأولي 16.9% وحصة الأسهم العادية من شريحة رأس المال الأولي 14.9%، وهي نسب أعلى بكثير من المتطلبات التنظيمية التي يحددها «المركزي».

ونوه التقرير بانخفاض نسبة القروض إلى الودائع للنظام المصرفي بأكمله من 94.8% في سبتمبر الماضي إلى 94.4% في نهاية الربع الرابع من 2018، وهو مستوى أقل من النسبة المسجلة في الربع الرابع من 2017 البالغ 99%، مرجعاً ذلك إلى تزايد نمو الودائع مقارنة بالإقراض. وبتقسيم البنوك إلى تقليدية وإسلامية، بلغت نسبة القروض إلى الودائع 94.7% و93.1% على التوالي، حيث انخفضت بمقدار 0.5% نقطة مئوية للبنوك الإسلامية.

ولفت المركزي إلى ارتفاع نسبة القروض إلى الودائع للبنوك التقليدية بنهاية ديسمبر الماضي مقارنة بالعام السابق له، حيث كانت تبلغ 98.6%، وارتفعت النسبة في البنوك الإسلامية من 92.2% في ديسمبر 2017. وبلغت نسبة القروض إلى الودائع للبنوك الوطنية 94.1% بانخفاض قدره 0.6 نقطة مئوية مقارنة بسبتمبر 2018، وبلغت النسبة للبنوك الأجنبية 96.7% أي أعلى من 95.5% في نهاية الربع الثالث من العام الماضي.

وقال المركزي إن نسبة الأصول السائلة، التي تشمل الاحتياطي الإلزامي الذي يفرضه المصرف المركزي، وشهادات الإيداع التي تحتفظ بها البنوك في المركزي، بالإضافية إلى السندات الحكومية المرجحة ذات المخاطر الصفرية، وديون القطاع العام والنقد في البنوك، كنسبة من مجموع الأصول، ارتفعت من 16.1% في نهاية الربع الثالث إلى 17.4% في نهاية الربع الرابع من عام 2018، ولا يزال هذا المستوى من الأصول السائلة يشكل مصداً وقائياً كبيراً، حيث إنه أعلى من الحد الأدنى البالغ 10% الذي يقتضيه المصرف المركزي.

وظل إجمالي الأصول السائلة في البنوك بنهاية الربع الرابع من العام 2018 عند 407.5 مليارات درهم بزيادة قدرها 35.4 مليار درهم مقارنة بنهاية الربع الثالث من العام نفسه، مسجلاً ارتفاعاً بنسبة 9.5% في الربع الرابع من العام الماضي، ما يفسر الزيادة في نسبة الأصول السائلة.

وعلى أساس سنوي، ارتفع إجمالي الأصول السائلة في البنوك بمقدار 9.7 مليارات درهم، مسجلاً زيادة بنسبة 2.4%، لافتاً إلى انه بتقسيم البنك إلى إسلامية تقليدية ووطنية وأجنبية فان البيانات تشير إلى انه بالنسبة لجميع القطاعات ازدادت نسب القروض إلى الودائع خلال الربع الرابع من العام الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات