أحمد بن سعيد يفتتح فندق بريمير إن في منطقة الجداف بدبي

أحمد بن سعيد خلال افتتاح الفندق | من المصدر

افتتح سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، فندق بريمير إن الجديد في منطقة الجداف- دبي، والذي يعَد الفندق السابع للعلامة التجارية في الإمارات. وقام سموه بجولة تفقدية في المرافق الخاصة بالفندق، بما في ذلك غرف الضيوف والمطاعم والمناطق العامة للضيوف. حضر الافتتاح غاري تشابمان رئيس دناتا وخدمات مجموعة الإمارات، وآدم نيكولز مدير عام مجموعة فنادق بريمير إن في الشرق الأوسط، وعدد من كبار المسؤولين.

مشروع مشترك

والفندق مشروع مشترك بين مجموعة الإمارات و«ويتبريد»، ويوفر خدمات ذات جودة عالية تركز على تقديم أفضل تجربة للسياح والزائرين من رجال الأعمال، وذلك في إطار دعم العلامة التجارية لرؤية حكومة دبي في قطاع السياحة والرامية إلى تقديم خدمات ضيافة عالية الجودة والوصول إلى استقبال 20 مليون زائر بحلول عام 2020.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد: تعد دبي واحدة من الوجهات العالمية الأكثر استقطاباً للزوار، حيث يؤمها ملايين المسافرين من رجال الأعمال والسياح من جميع أنحاء العالم. واستطاعت بريمير إن، منذ افتتاح أول فندق لها في 2009، إرساء تواجد قوي عبر خيارات غنية متنوعة للإقامة الفندقية في دبي. وأعرب عن ثقته التامة بأن هذا الفندق العصري، بموقعة وتجهيزاته الجيدة، سيحظى بإقبال كبير شأنه في ذلك شأن الفنادق الستة الأخرى ضمن شبكة بريمير إن في الإمارات.

وتعتبر فنادق بريمير إن أفضل علامة تجارية للسفر في المملكة المتحدة، كما شهدت نمواً مطرداً في الإمارات العربية المتحدة على مدار السنوات العشر الماضية منذ إطلاق الفندق الأول في العام 2009 في مجمع دبي للاستث مار، كما تلتزم العلامة التجارية بتوسيع محفظتها بالمناطق الرئيسية للأعمال في المنطقة.

ويوفر فندق بريمير إن الجديد في منطقة الجداف مختلف الفئات من الغرف ذات المساحة الشاسعة للضيوف، منها الغرف المزدوجة والغرف التي تناسب العائلات المكونة من أربعة أشخاص كحد أقصى. ويحتوي الفندق على 389 غرفة فاخرة تشمل مساحة مكتبية للعمل. كما يشمل الفندق خيارات متنوعة لتناول الطعام تناسب مختلف الأذواق. وتتضمن المرافق الترفيهية في الفندق الجديد صالة ألعاب رياضية، وحمام سباحة على سطح الفندق مع منطقة للجلوس والاسترخاء وإطلالة على منطقة الجداف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات