تشارك في «ميبيم العالمي» للعام الرابع على التوالي

«نخيل» تعرض مشاريع بـ58 مليار درهم في كان

Ⅶ مشروع جزيرة ديرة التابع لنخيل | البيان

تشارك شركة نخيل للتطوير العقاري في معرض ميبيم الفرنسي العالمي للعام الرابع على التوالي، وتستعرض مشاريع وعقارات بقيمة 15.8 مليار دولار (58 مليار درهم)، منها مشاريع سكنية جديدة.

وأعلنت الشركة التي شاركت في معرض ميبيم في مدينة كان الفرنسية أول مرة عام 2016، وتعود للمشاركة في المعرض العقاري الدولي نفسه، مع 30 ألف مشارك، منهم 3500 من أوروبا، يستعرضون استثمارات قيمتها 35 مليار دولار.

وتستعرض شركة نخيل، مطورة نخلة جميرا الشهيرة عالمياً، في معرض العام الجاري، مجموعة من المشاريع الجديدة في أنحاء دبي، تتراوح أسعار وحداتها حول 122 ألف دولار، بمقدمات حجز نسبتها 5%، مع مخططات طويلة الأجل لاستغلالها بالتأجير.

كما تستعرض الشركة قطع أراضٍ مع مخططات دفع جذابة للاستخدام التجاري والسكني وتطوير الفنادق.

وتشمل المشاريع، التي تستعرضها نخيل في معرض العام الجاري، مشروعين جديدين، هما أبراج التنين، وهو مبنى مزدوج الأبراج في مدينة التنين في دبي، ومنازل جميرا بارك، وهي فيلات تتكون من 4 غرف نوم وحوض سباحة خاص في مشروع جميرا بارك الفاخر.

كما تستعرض نخيل في المعرض مجموعة أخرى من العقارات تشمل شققاً فاخرة في برج بالم بنخلة جميرا، ومنازل جاهزة في واجهة أزور البحرية السكنية، ومنازل في جزيرة جميرا أيضاً تشمل مشروع الفرجان، وقطع أراضٍ في جزر ديرة ومواقع ممتازة أخرى عبر مدينة دبي.

وقد باعت شركة نخيل عقارات بقيمة 730 مليون دولار منذ مشاركتها الأولى في معرض ميبيم عام 2016، منها 550 وحدة عقارية بقيمة 300 مليون دولار تم بيعها خلال الاثني عشر شهراً الماضية.

ومنحت شركة نخيل عقوداً بقيمة 3.8 مليارات دولار، وأنجزت فندقين، وفتحت مراكز جديدة لتجارة التجزئة والترفيه، منها «ذا بوينت» في نخلة جميرا بتكلفة 220 مليون دولار، وأطلقت مجموعة من المشاريع السكنية والضيافة منذ أول مشاركة لها في معرض ميبيم عام 2016.

وقال على راشد لوتاه، رئيس مجلس إدارة الشركة، إن مشاريع نخيل الماضية والحالية والمستقبلية لها أهمية حيوية لإنجازات دبي، ونحن مستمرون في إنجاز مشاريع متميزة تلفت انتباه المستثمرين من أنحاء العالم.

وأضاف لوتاه أن دبي، المركز العالمي للحياة والترفيه والتجارة والسياحية، تستقطب المستثمرين أيضاً في القطاع العقاري، والمبادرات الحكومية الأخيرة، بما فيها تأشيرات الإقامة الطويلة (10 سنوات)، تزيد جاذبية الإمارة للمستثمرين الدوليين.

وأعرب عن سعادته بالمشاركة في معرض ميبيم العقاري الدولي للعام الرابع على التوالي، وقال: «نتطلع إلى استمرار في النجاح على أساس مشاركتنا السابقة بمجموعات من المشاريع الجذابة».

دبي المدينة الشريكة للحدث

تشارك دائرة الأراضي والأملاك في دبي بمعرض «ميبيم» العقاري الذي يحتضنه قصر المهرجانات بمدينة كان الفرنسية خلال الفترة من 12 إلى 15 مارس الجاري وذلك تحت مظلة حكومة دبي بصفتها «المدينة الشريكة» لهذا الحدث. وأعرب سلطان بطي بن مجرن مدير عام الدائرة عن تطلع «أراضي وأملاك دبي» إلى تسجيل مشاركة فاعلة في هذا المعرض المهم للقطاع العقاري.

وعبّر عن أمله في تسجيل المزيد من النتائج الإيجابية والمساعدة على الترويج لمشاريع الدائرة أمام حشود كبيرة من الزوار العالميين للإسهام في جذب المستثمرين واستقطاب رؤوس الأموال الأجنبية للاستثمار في السوق العقاري، وقال: «بناء على تجربتنا السابقة مع هذا المعرض سنحرص على تسجيل وجود متميز لنا من خلال جناح دبي الشريك مع هذا المعرض ليكون دعماً كبيراً لعروضنا الترويجية».

وأشار بن مجرن إلى أن مشاركة دائرة الأراضي والأملاك في دبي في هذا المعرض الدولي الكبير تأتي ضمن خطتها الترويجية الواسعة لحضور العديد من الفعاليات والمعارض العالمية والدولية التي تهدف من خلالها إلى تسليط الضوء على عقارات دبي وإبراز الفرص الاستثمارية التي توفرها للمستثمرين من خلال كبرى شركات التطوير العقاري والمشاريع المتميزة ذات المعايير العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات