التكنولوجيا توجّه مستقبل روّاد الأعمال في الإمارات

توقع الخبراء والمشاركون في مؤتمر الشركات الصغيرة والمتوسطة - ما وراء الحدود 2019«الذي عقد أمس في دبي أن يكون للتكنولوجيا النصيب الأكبر في التوجّه المستقبلي لروّاد الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة في الإمارات خلال السنوات العشر المقبلة.

وشارك مجمّع الأعمال في»دبي الجنوب«في نسخة هذا العام من المؤتمر في إطار الالتزام بترسيخ ثقافة ريادة الأعمال التي تساهم بشكل مباشر في رسم الملامح المستقبلية للشركات المتوسطة والصغيرة. وتحدّث شعيب الرحيمي، نائب رئيس مجمّع الأعمال في»دبي الجنوب«حول الدور البارز الذي تلعبه الشركات الصغيرة والمتوسطة في تنشيط قطاع الأعمال وتحريك العجلة الاقتصادية.

مشيرا إلى أن الشركات الصغيرة والمتوسطة في منطقة دبي الجنوب تشكل نحو 60 - 70 % من إجمالي الشركات المسجلة والبالغ عددها أكثر من 5000 شركة وبنمو سنوي يصل إلى 13%.

وقال إن غالبية هذه الشركات تعمل في المجال اللوجستي في قطاعات مختلفة مثل التجارة والأغذية والنقل وغيرها من الأنشطة ذات الصلة بطبيعة المنطقة الواقعة بين مطار آل مكتوم وميناء جبل علي. وأوضح أن دبي الجنوب توفر البنية التحتية اللازمة لاستقطاب الشركات الصغيرة مثل المخازن والمستودعات والبنايات المتخصصة في قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وحول مستقبل الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطاع التجارة الإلكترونية بحكم توفر دبي الجنوب على أكبر الشركات العاملة في هذا القطاع مثل نون وأسواق أمازون، شدد الرحيمي، على أن دبي الجنوب تولي أهمية كبيرة لهذا القطاع من خلال إنشاء منطقة إيزي دبي والتي تستهدف الشركات العاملة في قطاع التجارة الإلكترونية.

مشيرا إلى أن منطقة إيزي دبي ستوفر البيئة المحفزة لقطاع الشركات الصغيرة في مجالات التخزين والنقل ووسائل الدفع الإلكتروني مما يخفف من الضغط على الشركات الكبيرة، لافتاً إلى أن المنطقة ستجهز خلال 18 شهراً.

مناقشات

وتمّ في المؤتمر مناقشة موضوعات مهمة قدّمها عدد من المتحدثين الرئيسيين والخبراء، مثل إيان خان الذي ناقش موضوعاً بعنوان» تعزيز وإعادة الثقة في عظمة المستقبل«؛ بيتر هينسن الذي قدّم عرضاً تحت عنوان»مستقبل البيانات والابتكار«؛ مصطفى بي. سي، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لـ»آي. دي. فريش فود«الذي قدّم عرضاً تحت عنوان»مستقبل البيع بالتجزئة - دور التكنولوجيا في سلسلة التوريد«؛ الدكتور ماجد سلطان القاسمي، مدير إدارة التنمية والصحة الحيوانية في وزارة التغير المناخي والبيئة الذي ناقش»مستقبل الأمن الغذائي - الأثر الاجتماعي«؛ محمد حمدي، رئيس منصات المستقبل في»مؤسسة دبي للمستقبل«ناقش»مستقبل المؤسسة «؛ مصطفى خريبة، الرئيس التنفيذي للعمليات في مجموعة أبوظبي المالية الذي ناقش»مستقبل التمويل - استثمار الشركات الصغيرة والمتوسطة«.

راميت هارسينغاني، نائب الرئيس ورئيس قسم الشرق الأوسط في شركة»إتش. تي. سي«الذي قدّم عرضاً بعنوان»مستقبل الواقع الافتراضي«؛ جينك أوز قدم عرضاً بعنوان»جيل المستقبل«؛ وشارلي آنغ، ناقش»مستقبل الثورة الصناعية الرابعة وكيفية الحفاظ عليها«وريحان جمالوفا، مستقبل الاستدامة».

نشاط تقني

وقال راميت هاريسينجاني: يساهم مجتمع المشاريع الصغيرة والمتوسطة بشكل مؤثر في رسم ملامح المشهد الاقتصادي الإقليمي، في الوقت الذي يعتبر فيه في الكثير من الأحيان سبّاقاً في تبنّي أفكار خلاقة وأدوات جديدة وتقنيات مبتكرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات