سوق أبوظبي العالمي يبدأ استقبال طلبات الانضمام للدورة الرابعة من المختبر التنظيمي

أعلن سوق أبوظبي العالمي بدء استقبال طلبات الانضمام للدورة الرابعة من المختبر التنظيمي، والتي تركّز على موضوعين رئيسيين، هما «اقتصاد واجهات الربط البرمجي الآلية» و«التمويل المستدام».

وتقدّم التطورات التقنية فرصاً هائلة لتغيير صناعة الخدمات المالية على مستوى العالم، وتعزز واجهات الربط البرمجي الآلية هذا التحوّل من خلال مساعدة الشركات على دعم الابتكار الداخلي، والوصول إلى عملاء جدد، وتوسيع نطاق المنتجات، وإنشاء شبكة متنوعة وحيوية من الشركاء، حيث تتيح واجهات الربط البرمجي الآلية تسريع تطوير النماذج الأولية، وتوفير المرونة في عملية التطوير وتعزيز ثقافة التعلم السريع من الأخطاء، وهي تمكّن مشاركة المعلومات ونقلها والوصول إليها بعكس النظم التقليدية المنعزلة.

وتمكّن واجهات الربط البرمجي الآلية المفتوحة الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية من إجراء تجارب باستخدام بيانات مؤسسية من أجل تحسين التحليل وتقديم تسهيلات ائتمانية مخصصة، أو تسخير تحليلات التعلم الآلي لمعالجة البيانات التقليدية والبديلة من أجل تقييم الجدارة الائتمانية أو إنشاء حلول مبتكرة في مجالات معرفة العميل وإدارة المخاطر.

وسيصدر سوق أبوظبي العالمي في الأشهر المقبلة الدليل الإرشادي لواجهات الربط البرمجي الآلية من أجل تعزيز استخدام واجهات ربط بمعايير موحّدة تسهل التشغيل البيني وتعزز الموثوقية.

ويدرك السوق أهمية التمويل المستدام ودوره في الاقتصاد العالمي، حيث يلعب القطاع المالي دوراً حاسماً في دعم الاحتياجات التمويلية والاستثمارية لأهداف التنمية المستدامة. وهناك حاجة لمستويات غير مسبوقة من الاستثمارات من أجل تطوير مصادر طاقة مستدامة وحماية البيئة وتوفير الرعاية الصحية والتعليم وغيرها من الجوانب المطلوبة لضمان الاستدامة والنمو على المدى الطويل.

ويشجع سوق أبوظبي العالمي شركات التقنية المالية والتقنية التنظيمية التي تنفذ حلولاً تدعم واجهات الربط البرمجي أو تركز على التمويل المستدام على التقدّم بطلبات المشاركة في الدورة الرابعة من المختبر التنظيمي. وتستمر فترة استقبال طلبات الاشتراك حتى يوم 25 أبريل .

وقال ريتشارد تنغ، الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي: تتعاظم أهمية تبادل البيانات بكفاءة وأمان في المشهد سريع التغيّر لقطاع الخدمات المالية، وتمثّل واجهات الربط البرمجي الآلية أساساً لنظام بيئي يشجع التعاون والشراكات، ويسهل الاستجابة السريعة للاحتياجات المتغيرة للعملاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات