«أغذية» تدرس فرص الاستحواذ والتوسع

كشف طارق أحمد الواحدي، الرئيس التنفيذي لمجموعة «أغذية» أن المجموعة منفتحة على الفرص التي تعزز تواجدها على مستوى دول الخليج والدول العربية، وذلك عبر دراسة فرص الاستحواذ على شركات أو توسيع حصصها السوقية ضمن الدول التي تعمل بها المجموعة.

وفي تصريحات على هامش «جلفود 2019» توقع الواحدي أن تحقق المجموعة نمواً بنسبة تتجاوز 3% العام الجاري، وبنسبة أعلى من النمو المتوقع في سوق الأغذية المحلي ككل.

وأضاف إن «أغذية» تواصل العمل خلال 2019 على توسيع أعمالها ومبيعاتها في منتجات: المياه والطحين والأعلاف بشكل خاص، عبر 3 محاور هي تعزيز الحصة السوقية والانتشار في أسواق جديدة وعبر تطوير منتجات مبتكرة تلبي احتياجات السوقين الإماراتي والخارجي. وأوضح الواحدي أن «أغذية» ماضية في تعزيز أعمالها في أسواق مصر والسعودية بشكل خاص.

وكانت المجموعة قد أعلنت مؤخراً عن النتائج المالية الأولية (غير المدققة) للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2018، والتي أظهرت تحقيق أرباح صافية قدرها 211 مليون درهم، بنمو نسبته 2.1% مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأشارت «أغذية» إلى أن المجموعة سجلت إيرادات صافية بلغت ملياري درهم، بنسبة زيادة تقدر بـ2%، وذلك بعد اقتطاع بعض العائدات المسجلة مرة واحدة غير متكررة من إيرادات عام 2017.

وقال المهندس ظافر الأحبابي رئيس مجلس إدارة مجموعة أغذية: أثبتت المجموعة مرة أخرى مرونتها، وحققت نتائج مالية قوية في عام آخر صعب. وأشارت المجموعة إلى مواصلة «مياه العين» ريادتها من حيث الحصة الحجمية والسوقية في الإمارات.
   

طباعة Email
تعليقات

تعليقات