وفد الدولة يستكشف فرص التصدير إلى اليابان بمعرض طوكيو

وفد كبير للإمارات يزور معرض طوكيو | من المصدر

اختتمت وزارة الاقتصاد، ممثلة بإدارة الترويج التجاري بالوزارة، زيارة لوفد رسمي وتجاري من الإمارات إلى اليابان لحضور فعاليات معرض طوكيو الدولي.

وهدفت الزيارة إلى تعميق الروابط الاقتصادية وبحث سبل زيادة التبادل التجاري بين دولة الإمارات واليابان مع التركيز على توسيع فرص الصادرات الإماراتية في النفاذ إلى السوق اليابانية وبناء شراكات تجارية مستدامة بين مجتمعي الأعمال في البلدين.

ضم الوفد محمد ناصر حمدان الزعابي مدير إدارة الترويج التجاري بوزارة الاقتصاد، إلى جانب أكثر من 33 من رجال وسيدات الأعمال المهتمين بالسوق اليابانية. وتضمن جدول أعمال الزيارة حضور فعاليات معرض طوكيو الدولي الذي يغطي أكثر من 30 قطاعاً حيوياً، ومن أبرزها الدورة 87 لمعرض طوكيو الدولي للهدايا، والدورة 59 للمعرض الدولي للحوافز، ومعرض المنتجات الصحية والتجميلية، ومعرض المنتجات الغذائية والمطاعم.

كما تضمنت الزيارة تنظيم جلسة حوارية في مقر سفارة الإمارات في طوكيو بحضور خالد العامري سفير الدولة لدى اليابان، وكازاو نيشهتاني الأمين العام لغرفة تجارة وصناعة طوكيو، إضافة إلى أعضاء الوفد وعدد من مسؤولي غرفة طوكيو وممثلين عن القطاع الخاص الياباني.

وأكد السفير العامري في كلمته خلال الجلسة أن العلاقات الثنائية بين الإمارات واليابان قوية ومتنامية في مختلف المجالات، ولا سيما التجارية والاستثمارية، حيث تعد اليابان شريكاً اقتصادياً مهماً للدولة، مؤكداً أن الدولة حريصة على زيادة الفرص التنموية المتبادلة التي تخدم الأجندة الاقتصادية للبلدين.

وأضاف العامري إن المشاركة المهمة لسيدات الأعمال في وفد الدولة تعد خطوة مهمة في تمكين المرأة في القطاع الاقتصادي ودعم قدرتها على النفاذ إلى الوجهات الاقتصادية الحيوية في العالم، ومن أبرزها اليابان.

فرصة مهمة

وقال محمد ناصر حمدان الزعابي، مدير إدارة الترويج التجاري بوزارة الاقتصاد، إن زيارة وفد الدولة إلى اليابان وحضور معرض طوكيو الدولي تمثل فرصة مهمة لتعزيز فرص التجارة أمام الشركات الإماراتية ولا سيما زيادة أنشطتها التصديرية إلى اليابان التي تعد من أهم الاقتصادات العالمية.

تجارة

تعد اليابان سادس أكبر شريك تجاري للإمارات عالمياً، ورابع أكبر مصدر لها، وفي المرتبة 15 من حيث الدول المستوردة من الإمارات، ووصل التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين خلال 2017 إلى 16 مليار دولار. وتمثل السيارات والمكائن والحديد والفولاذ والإلكترونيات أبرز واردات الدولة من اليابان، ويعد الوقود ومنتجات الألمنيوم أبرز صادرات الدولة لليابان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات