رضا المستهلك أولوية للنجاح

أوضح متحدثون خلال جلسة حملت عنوان «عصر التجزئة الجديد – التحول والنمو»، أن رضا المستهلك يشكل أولوية لنجاح الشركات العاملة في تجارة التجزئة سواء كانت إلكترونية أم تقليدية، وشارك في الجلسة تشي هوانج الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة «بوكسد» للبيع بالجملة على الإنترنت، وبشرى الزهراوي مؤسسة علامة «أوريت» للإكسسوارات الفاخرة في نيويورك، وكرستينا سوتشيا الرئيس التنفيذي لعلامة «كيكو ميلانو» لمستحضرات التجميل، وناقشوا مستقبل التجزئة في العالم بسبب المتغيرات التي طالت عمليات البيع بالتجزئة وتحول معظمها إلى تجارة إلكترونية.

وأكد المتحدثون، أن مستقبل البيع بالتجزئة ما زال يعتمد بشكل كبير على تجربة المستهلك، والقنوات التي ينبغي الوصول إليه من خلالها، ففي حال رضا المستهلك بالتجربة، سيتوجّه إلى المنتج سواء من خلال المتاجر التقليدية أو من على الإنترنت.

وأشارت الزهراوي إلى أهمية التعرف إلى احتياجات المستهلكين وخياراتهم المفضلة، تمهيداً لتصميم منتجات تلائم متطلباتهم، وتعزز من ولائهم للعلامة التجارية. وعلى أهمية الاهتمام بالموظفين، وتعزيز ثقتهم برسالة الشركة ومعرفتهم بقيمة المنتجات، لما له من أثر إيجابي على المبيعات.

تحسين الجودة

وأكدت الجلسة، حدوث تغيّر كبير في سرعة تقديم المنتجات والخدمات المتاحة على الإنترنت، وعلى رأسها التوصيل في نفس اليوم، حيث أصبح ذلك مجال منافسة كبيراً، ولكن تلك الميزة لا تتوفر سوى لشركات التجزئة العملاقة.

ولمواجهة ذلك، ينبغي تحسين جودة المنتجات لنيل ثقة المستهلكين الذين سيصبحون متقبلين القليل من التأخير مقارنة بالشركات العملاقة لتأكدهم أنهم سوف يحصلون في النهاية على الجودة التي يأملونها.

بدوره أشار هوانج إلى أن خدمات التوصيل تمثل ركيزة أساسية من خلال السرعة وإتاحة المجال لتضمين العديد من الشحنات - قد تصل إلى عشر - في شحنة واحدة، وهو ما يوفر الكثير من الأموال على المستهلكين ويضاعف حجم المبيعات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات