غرفة الفجيرة تسعى لبيئة استثمار مستدامة

أكدت غرفة تجارة وصناعة الفجيرة في تقريرها لعام 2018 أنها من خلال التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، بجذب استثمارات لشركات عالمية وإقامة شراكة اقتصادية تجارية مع العديد من المؤسسات الاستثمارية العالمية، عملت على خلق بيئة أعمال تنافسية وتحسينها بشكل جاذب للشركات والمؤسسات، وتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بالإضافة إلى الترويج للإمارة والتحفيز للبيئة الاستثمارية.

وذكر التقرير أن الغرفة أصدرت 6281 شهادة منشأ للسلع والبضائع التي تم تصديرها عن طريق الشركات وأصحاب الأعمال المنتسبين للغرفة للأسواق الإقليمية والدولية عبر منافذ الإمارة، وبلغ إجمالي قيمة فواتير شهادات المنشأ المصدرة من قب لهذه الشركات 8.1 مليارات درهم خلال 2018، كما قامت الغرفة بالتصديق على 1383 من عقود الشراكة للشركات التجارية وصحة التوقيع على المستندات التجارية لشركات ومؤسسات القطاعين العام والخاص.

وأوضح تقرير غرفة الفجيرة أن عدد الرخص المسجلة لديها بلغ 11003 رخص في عام 2018، وبلغ عدد المنتسبين المسجلين لدى الغرفة 22938 منتسباً بزيادة 4.6% مقارنة بـ2017.

وأكد خالد الجاسم مدير عام غرفة الفجيرة أن الغرفة استقبلت في 2018 أكثر من 20 وفداً اقتصادياً وسفراء وملحقين اقتصاديين وقناصل من السفارات المعتمدة لدى الدولة. ونوه بأن الغرفة تولي أهمية كبيرة للمعارض، موضحاً أنه تم توقيع عقد بناء مركز معارض جديد في مدينة دبا الفجيرة مع شركة الفجيرة الوطنية للمقاولات والنقل في يوليو الماضي، يشتمل على قاعة عرض كبرى ومكاتب وخدماتها.

تحول إلكتروني

وبالنسبة إلى التحول الإلكتروني ، أكد الجاسم أن من الأولويات تحديث خدمات الغرفة عبر موقعها على الإنترنت ومن خلال التطبيقات الذكية للهواتف المتحركة، ويأتي ذلك تمشياً مع المبادرات التي تتبناها الدولة للتحول الإلكتروني.

وأنشأت الغرفة دليلاً إلكترونياً لكافة الرخص التجارية المسجلة عبر تطبيق إلكتروني على الهواتف الذكية، يمكن المستخدمين من البحث والوصول إلى كافة المنشآت التجارية المرخصة، ويسهل على الشركات تحديث بياناتها تلقائياً .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات