ارتفاع كبير في أعداد المسجلين بجائزة رواد المستقبل

استقطبت مبادرة جائزة رواد المستقبل للإبداع والابتكار للناشئين والشباب، والتي تنظمها غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين دائرة التعليم والمعرفة وصندوق خليفة لتطوير المشاريع ودائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي، حضوراً وتفاعلاً من مختلف أفراد المجتمع، شهدت زيارتهم وإقبالهم الكبير منصتها التفاعلية المباشرة، والتي أقامتها المبادرة ضمن فعاليات الدورة التاسعة من مهرجان أبوظبي للعلوم 2019 ضمن شهر الإمارات للابتكار.

وتلقت منصة المبادرة خلال أيام فعاليات المهرجان تقديم ما يزيد على 80 استمارة تسجيل للمشاركة في الجائزة، فضلاً عن استقطابها لما يزيد على 113 من المواهب والمبتكرين العارضين في المهرجان، معربين عن رغبتهم بالمشاركة والاستفادة من أهداف المبادرة، كونها برنامجاً متكاملاً يسعى إلى تعريف الابتكار والإبداع في ريادة الأعمال كمفهوم وفكر وممارسة وتطبيق، وذلك في بيئة تنافسية، في ظل ثورة المعلومات والذكاء الاصطناعي واستشراف المستقبل.

وأكدوا أن هذه المبادرة تتماشى مع خطة أبوظبي للتنمية الاقتصادية المستدامة، عبر توسيع قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وتعزيز ثقافة ريادة الأعمال لدى مختلف فئات المجتمع، وتحقيق النمو والتطوير لخلق أفكار ومفاهيم جديدة لصياغة اقتصاد معرفي متطور.

وشكلت مشاركة مبادرة جائزة رواد المستقبل في مهرجان أبوظبي للعلوم منصة حية للتعريف بفكرة المبادرة وأهدافها والإعلان عن استمرارية قبول واستقطاب أكبر عدد من المواهب والمبتكرين وأصحاب الأفكار المبدعة والخلاقة للتسجيل في المبادرة.

وشهدت منصة الجائزة زيارة ما يزيد على 2000 شخص كان من بينهم نحو 1300 طالب وطالبة أبدوا شغفهم بالتعرف على الجائزة وأهم معلومات المشاركة والتسجيل، كما قام المشرفون على المنصة بالتعريف «بجائزة رواد المستقبل»، والتي تأتي تحت شعار «نحو إعداد جيل مبدع، مبتكر، استثماري، وريادي»، باعتبارها إحدى أهم مبادرات غرفة أبوظبي والتي تواكب منظومة الخطط التنموية لإمارة أبوظبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات