الأكثر مرونة ونجاحاً في تطبيق نهج التنوع

«ميد»: الإمارات تمتلك أقوى اقتصادات المنطقة

ذكرت مجلة «ميد» أن الإمارات تمتلك أقوى اقتصادات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأكثرها مرونة، فضلاً عن كونها واحدة من أكثر اقتصادات المنطقة تنوعاً وأبرزها نجاحاً في تطبيق نهج التنوع.

ونشرت المجلة أمس تقريراً عن اقتصاد الإمارات، حيث أشار التقرير إلى أن سياسة التنوع التي تنتهجها الإمارات حالياً تستند بصفة أساسية إلى نموذج إنتاج النفط المستدام في أبوظبي وقطاعي السياحة والعقارات في دبي، فضلاً عن القطاع الجديد الذي بات محركاً اقتصادياً جديداً تتبناه الإمارات، وهو قطاع التقنية الحديثة، وما يندرج تحته من تطبيقات اقتصادية، مالية وإدارية تعتمد على التقنية، كالتقنية المالية «فينتك»؛ البلوك تشين؛ الذكاء الاصطناعي وغيرها.

وتطرق تقرير «ميد» إلى المشروعات قيد التنفيذ حالياً أو المقرر البدء في تنفيذها قريباً في الإمارات، فأفاد بأن الإمارات تشغل حالياً المركز الثاني على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث حجم هذه المشروعات، حيث تبلغ قيمتها الإجمالية في الدولية نحو 900 مليار دولار، منها مشروعات قيد التنفيذ تبلغ قيمتها الإجمالية 589 مليار دولار، فيما تبلغ القيمة الإجمالية للمشروعات التي جرى الإعلان عنها ومن المنتظر تدشينها قريباً 310 مليارات دولار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات