دبي تناقش مستقبل قطاع التجزئة في مارس المقبل

تستضيف دبي أعمال الدورة الخامسة من قمة «دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا» يوم 25 مارس المقبل. وتجمع القمة عدداً من القادة في قطاعات التجزئة وخبراء السوق لمناقشة مستقبل قطاع التجزئة.

وتعد «دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا» منصة عالمية مكرسة لتشكيل مستقبل تجارة التجزئة والتجارة حول العالم. وستجمع القمة الحصرية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كبار المديرين التنفيذيين في القطاع، والمؤسسين، والمديرين، والمستثمرين من جميع قطاعات التجزئة الرئيسية، وتقام تحت شعار «التجزئة في العصر الجديد: الازدهار رغم التغيرات».

وركزت «دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا» باستمرار على مناقشة أجندة التجزئة الإقليمية من خلال توفير منصة لإطلاق عدد من الدراسات والبحوث.

وفي عام 2019، سيتم تقديم رؤى نقدية من متحدثين دوليين بارزين وشركاء رئيسيين في القطاع مثل ماكينزي وشركاه.

وقال رامي فارس، رئيس قطاع التجزئة والسفر والضيافة في مايكروسوفت الشرق الأوسط وأفريقيا: «يشرفنا أن نكون جزءاً من دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوصفنا شريكاً رئيساً.

ويتوجب على تجار التجزئة الاستفادة من التكنولوجيا للحفاظ على قدرتهم التنافسية، حيث تسهم التكنولوجيا بتقديم تجارب رائعة باستمرار، وتسهم أيضاً بالحد من التكاليف وتعزيز الميزة التنافسية.

وتلتزم شركة مايكروسوفت بتوفير البيانات اللازمة لنشر تجارة التجزئة الذكية عبر جميع مجالات الأعمال. وسنتحدث خلال القمة إلى تجار التجزئة حول تحويل أعمالهم عبر الذكاء الاصطناعي، وإنترنت الأشياء والتجارة التخاطبية، من خلال حضورنا السحابي العالمي».

من جانبه، قال باتريك شلهوب، الرئيس التنفيذي لمجموعة شلهوب: «وصل التوسع في البيع بالتجزئة إلى حد من التشبع، ولكن التجزئة لن تندثر، بل ستندثر التجزئة المملة. ويتعين علينا الاستجابة لتحديات البيع بالتجزئة وتوفير تجربة حصرية للعملاء من خلال التركيز على تقديم تجربة متميزة لهم بدلاً من مجرد توفير «نقطة بيع».

يسعدنا دائماً أن نكون جزءاً من قمة «دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا»، حيث تقدم منصة وفرصة رائعة للالتقاء مع خبراء القطاع ومشاركة الأفكار والخبرات القيّمة».

من جهته، قال بانوس ليناردوس، رئيس مجلس إدارة «دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا»: «منحت التقنيات الرقمية المستهلكين وصولاً غير مسبوق إلى المنتجات والمعلومات، ويواجه تجار التجزئة ومشغلو مراكز التسوق تحدياً من خلال تسارع وتيرة هذا التغيير، وتقدم دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نظرة متعمقة على تأثير كل هذه التغيرات على القطاع، وسبل ازدهاره في بيئة متغيرة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات