جمارك دبي تقفز إلى 98% في إسعاد المتعاملين 2018

توجت جمارك دبي جهودها لإسعاد المتعاملين بالوصول إلى قمة جديدة في نتائج مؤشر السعادة لعام 2018 الذي أعلنته دبي الذكية، حيث حققت نسبة لسعادة المتعاملين 97.49%، وهي الأعلى على مستوى الدوائر الحكومية في دبي لكل فئات المؤشر مسجلة رقماً قياسياً جديداً تجاوز النسبة المستهدفة لسعادة المتعاملين في دبي بحلول 2020 وهي 95% في نتائج مؤشر السعادة.

وحلّت الدائرة في المركز الأول بين الجهات الحكومية المتوسطة، حيث بلغ عدد الأصوات التي حصلت عليها جمارك دبي 1.75 مليون صوت تمثل 21.87% من إجمالي عدد الأصوات في مؤشر السعادة لعام 2018، فيما بلغ عدد الأصوات التي أعطاها المتعاملون للخدمات الإلكترونية والخدمات الذكية بالدائرة 1.5 مليون صوت تمثل 98.23% من إجمالي عدد الأصوات التي أعطيت لهذه الخدمات في مؤشر السعادة لعام 2018.

وحققت جمارك دبي هذا المستوى المتفرد في سعادة المتعاملين من خلال الاستجابة السريعة لتطور متطلبات التجار والمستثمرين والمسافرين على صعيد تحسين سرعة وجودة الخدمات الجمركية المقدمة لهم، فقد أطلقت الدائرة 2018 تطبيق «الإفصاح المبكر الذكي للمسافرين» الذي يختصر وقت الإجراءات الجمركية وفترة انتظار المسافر من 45 دقيقة إلى 5 دقائق فقط.

كما يوفر تطبيق «الإفصاح المبكر الذكي للمسافرين» قناة آمنة وسريعة لنقل المعلومات إلى المسافرين حول التنظيمات والقوانين الجمركية التي تعتمدها جمارك دبي في منهجية عملها، كما طورت الدائرة «منصة مساحة العمل الذكية» لتسهيل وتسريع عملية إنجاز البيان الجمركي ليتم إنهائها خلال 4 - 5 دقائق وبما يوفر 1.4 مليون ساعة عمل سنوياً على الشركات، مع انخفاض متوسط إنجاز إجمالي البيانات الجمركية سنوياً من 1.76 مليون ساعة إلى 360 ألف ساعة بعد انطلاق منصة مساحة العمل الذكية.

المدينة الذكية

ووصلت جمارك دبي أعلى مستويات الجودة في تقديم الخدمات الذكية، لدعم تحول دبي إلى المدينة الأذكى في العالم، وتقدمت لتصبح أول دائرة حكومية ذكية عبر تطوير تطبيقاتها لتقديم الخدمات التجارية والجمركية عبر الأجهزة الذكية على مدار الساعة طيلة أيام الأسبوع .

وساهم برنامج المشغل الاقتصادي المعتمد الذي طورته جمارك دبي وتم إطلاقه تحت مظلة الهيئة الاتحادية للجمارك مساهمة فاعلة في تعزيز سعادة المتعاملين ودعم قدرتهم على زيادة أنشطتهم التجارية من خلال اتفاقيات الاعتراف المتبادل مع الدول الأعضاء في البرنامج، حيث وقعت الإمارات اتفاقية اعتراف متبادل مع كوريا الجنوبية، وتم توقيع خطة عمل لاتفاقية مماثلة مع السعودية.

كما تم إنجاز خطة عمل لاتفاق الاعتراف بين الإمارات والصين الشريك التجاري الأول للدولة، وارتفعت نسبة البيانات الجمركية المنجزة عبر برنامج المشغل الاقتصادي إلى 34% من إجمالي عدد البيانات الجمركية لجمارك دبي 2018، مقارنة مع 23% عام 2017، ويتوقع أن تزيد إلى 50% بحلول 2020.

مسيرة تحول

وقال أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي: «تتقدم مسيرة تحول دبي إلى المدينة الأسعد على وجه الأرض إلى آفاق واعدة جديدة مع إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، المبادئ الثمانية لدبي ووثيقة الخمسين والوصايا العشر للمسؤولين في الإدارات الحكومية، والتي ترسخ توجيهات ورؤية سموه بالعمل على إسعاد الناس كهدف للعمل الحكومي، ونطور خططنا باستمرار لإسعاد العملاء والموظفين والشركاء، حيث تقدم جمارك دبي للمتعاملين 19 حزمة من الخدمات الجمركية من خلال منظومة الخدمات الذكية و48 مركز خدمة وقد ارتفع عدد المعاملات الجمركية التي أنجزتها الدائرة عام 2018 إلى 9.6 ملايين معاملة، كما ارتفع عدد الشركات المسجلة لدى الدائرة لأكثر من 223 ألف شركة».

وقال إدريس بهزاد مدير إدارة إسعاد العملاء: «يحفزنا الحصول على المركز الأول في مؤشر السعادة 2018 على تعزيز جهودنا لإسعاد العملاء من خلال تطوير استراتيجية متكاملة لإدارة العلاقة مع المتعاملين، من أجل التعرف على كل متطلباتهم لتحسين كفاءة أعمالهم عبر الارتقاء بمستوى جودة الخدمات التجارية والجمركية التي نقدمها لهم ونعمل على توفير خيارات متنوعة للمتعاملين من خلال مبادراتنا المتجددة لتوفير أفضل التسهيلات والتي نتوجها الآن ببرنامج المشغل الاقتصادي المعتمد، لنتيح للعملاء المعتمدين في البرنامج القدرة على الوصول إلى أسواق الدول الشريكة دون معوقات ».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات