فنادق

مجموعة الحبتور تنفي أي صلة بـ«الحبتور ترايدينغ إنتربرايزيس»

أكدت مجموعة الحبتور في بيان رسمي، أمس، أنه ليست للمجموعة وجميع أقسامها بما في ذلك الحبتور للضيافة -المعروفة بفنادق الحبتور أي صلة أو علاقة من أي نوع بشركة «الحبتور ترايدينغ إنتربرايزيس» وصاحبها راشد الحبتور.

يأتي ذلك في أعقاب الأخبار الصادرة عن وسائل إعلام هندية وشرق أوسطية كبرى حول إمكانية شراء راشد الحبتور، مؤسس ومالك «الحبتور ترايدينغ إنتربرايزيس»، لمجموعة «ليلا» الفندقية في الهند.

وقال متحدّث باسم مجموعة الحبتور: «نشعر بأننا ملزَمون بتوضيح أن مجموعة الحبتور بمختلف أقسامها وشركة الحبتور ترايدينغ إنتربرايزيس هما كيانان منفصلان تماماً. والحبتور للضيافة، المعروفة بفنادق الحبتور، مملوكة حصراً من مجموعة الحبتور في الإمارات والخارج».

وأضاف: «ليس هناك أي صلة على الإطلاق بين الكيانَين. وبناءً عليه فإن أي عمل تقوم به الحبتور ترايدينغ إنتربرايزيس أو أي من شركائها، أو أي قرارات يتّخذونها، هي مسؤوليتهم حصراً.

ولا تتحمّل مجموعة الحبتور أي مسؤولية تحت أي ظرف من الظروف، عن أي أضرار أو التزامات يمكن أن تنشأ بصورة مباشرة أو غير مباشرة عن أعمال الحبتور ترايدينغ إنتربرايزيس ونشاطاتها». وتمتلك الحبتور للضيافة وتُشغّل 14 فندقاً من الطراز العالمي، 7 في الإمارات و7 خارجها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات