قمة الاستثمار في الطيران تكشف عن أبرز المشاريع التطويرية

تنطلق القمة العالمية للاستثمار في قطاع الطيران بمدينة دبي، يومي 28 و29 يناير المقبل، بمشاركة العديد من الشركات العالمية الكبرى العاملة والمتخصصة في مجال صناعة الطيران، إضافة إلى أكثر من ألفي مشارك من المستثمرين، فضلاً عن مشغلي الطائرات ومقدمي الخدمات اللوجستية، وعدد من كبار الشخصيات والمسؤولين الحكوميين.

وتهدف القمة، التي تنظمها الهيئة العامة للطيران المدني، في فندق إنتركونتيننتال دبي فيستسفال سيتي، تحت شعار«ربط الأسواق المتقدمة والناشئة عبر الاستثمار في قطاع الطيران» إلى عرض الفرص الاستثمارية، التي توفرها صناعة الطيران، كما تسلط الضوء على أهم المشاريع المتعلقة بهذه الصناعة لكبرى الشركات المشاركة.

ويشارك في القمة كل من: شركتي آيرون، «Aerion»، وزينوم آيرو «Zunum Aero المتخصصتين في صناعة الطائرات، ومطارات فينسي، ودبي الجنوب، وشركة «ويل توغ»WheelTug، إضافة إلى شركة انطلاق، حيث تعرض الشركات خلال فعاليات القمة أبرز المشاريع المنجزة، وكذلك المشاريع التي لا تزال قيد الإنجاز.

وقال سيف محمد السويدي، المدير العام للهيئة العامة للطيران المدني: تحظى دولة الإمارات بمكانه كبيرة وثقة عالية في قطاع الطيران، على الصعيدين الإقليمي والدولي، وتهتم بالآثار البيئية لهذا القطاع، لا سيما أنها من أوائل الدول التي تضع قضايا الحفاظ على البيئة والحد من الانبعاثات الكربونية.

وأضاف السويدي «تعتبر القمة منصة تتيح للمشاركين الاطلاع على آخر التطورات والمستجدات في قطاع الطيران، وفرصة مثالية لعقد وتعزيز الشراكات الاستراتيجية بين الشركات ومشغلي الطائرات، فضلاً عن تبادل الخبرات التي تعزز مناخ الاستثمار في هذا القطاع، عبر ما تقدمه من فرص استثمارية واعدة في أسواق قارتي أفريقيا وآسيا ومنطقة الشرق الأوسط والأسواق الناشئة».

ومن ضمن المشاريع التي تعرضها الجهات المشاركة في القمة، مشروع شركة «آيرون سوبرسونيك» الهادف إلى صناعة أول طائرة أسرع من الصوت لرجال الأعمال ويتوقع لها إحداث ثورة في قطاع الطيران، عند إطلاق أولى رحلاتها عام .

023، كما ستعرض شركة «زينيم آيرو» مشروع صناعة الطائرات الكهربائية الهجينة، المخصصة للملوك وكبار الشخصيات، حيث من المتوقع أن تدخل هذه الطائرة التي انطلق مشروع تصنيعها عام 2013 وتحتوي على 50 مقعداً، إلى الأسواق في العام 2020.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات