«أبوظبي للتنمية» يموّل 24 مشروعاً بـ 245 مليون دولار في ٢٣ دولة

أعلن محمد سيف السويدي، مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية أمس عن نتائج الدورة التمويلية السادسة لمبادرة تمويل مشاريع الطاقة المتجددة بالتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة المتجددة «آيرينا».

وذكر السويدي أن الصندوق وافق على تخصيص 114 مليون درهم، ما يعادل (31 مليون دولار) لتمويل مشاريع الطاقة المتجددة في كل من غيانا، وليبيريا.

وأوضح السويدي أن الصندوق خصص منذ انطلاق مبادرته لدعم مشاريع الطاقة المتجددة في الدول النامية عام 2013 نحو 900 مليون درهم (245 مليون دولار) لتمويل 24 مشروعاً من مشاريع الطاقة المتجددة استفادت منها 23 دولة في مختلف قارات العالم.

ونوّه السويدي إلى أن إعلان نتائج الدورة التمويلية السادسة يأتي ضمن مبادرة صندوق أبوظبي للتنمية لدعم مشاريع الطاقة المتجددة في الدول النامية التي أطلقها في عام 2013، حيث تعهد الصندوق بتقديم 1.285 مليار درهم (350 مليون دولار) على مدار 7 دورات تمويلية.

ولفت إلى أن الصندوق يتطلع إلى تخصيص المبلغ المتبقي من المبادرة والبالغة قيمته 105 ملايين دولار لدعم المشاريع التي سيتم اختيارها ضمن الدورة التمويلية السابعة.

وشدد على أن هذه المشاريع أسهمت في توفير نحو 157 ميغاواط من الطاقة المتجددة لأكثر من مليون شخص، كما أنها عملت على توفير الطاقة بأسعار معقولة للمجتمعات ذات الدخل المنخفض.

وشدد في تصريحات للصحفيين أمس على هامش الجمعية العمومية التاسعة لآيرينا على استفادة ملايين البشر حول العالم من مشاريع الصندوق لدعم الطاقة المتجددة، موضحاً أن هذه المشاريع أثّرت بشكل إيجابي على تحقيق التنمية المستدامة في الدول المستفيدة، لا سيما وأنها عملت على تحسين جودة الخدمات الصحية والتعليمية، فضلاً عن تحفيز التنمية الاقتصادية المحلية في تلك الدول، إضافة إلى دورها في تقليل الانبعاثات الكربونية الضارة بالبيئة.

مشاريع الكاريبي

وأعلن صندوق أبوظبي للتنمية أمس بيانات حول مشاريعه لدعم الطاقة المتجددة في جزر الكاريبي والمحيط الهادي بتكلفة 367.6 مليون درهم (100 مليون دولار).

وأوضحت البيانات أن هذه المشاريع تم تمويلها بمنحتين من قبل الصندوق، وذلك بالتعاون مع وزارة الخارجية والتعاون لدولي وشركة أبوظبي لطاقة المستقبل (مصدر) التي تضطلع بمسؤولية تطوير المشاريع وتنفيذها، وبلغ عدد الدول المستفيدة 26 دولة.

وذكرت البيانات أن الصندوق موّل مشاريع للطاقة المتجددة في 16 دولة من دول جزر الكاريبي بتكلفة 184 مليون درهم (50 مليون دولار)، وتم تنفيذ 3 دورات تمويلية حتى الآن لصالح 15 دولة، وأسهمت هذه المشاريع في الحفاظ على استدامة الموارد الطبيعية، وخفض معدلات التلوث والانبعاثات الضارة، إضافة إلى تعزيز قدرات دول جزر الكاريبي على التأقلم مع تغير المناخ.

اتفاقية موريشيوس

ووقّع صندوق أبوظبي للتنمية أمس اتفاقية قرض مع حكومة موريشيوس بهدف تمويل مشروع تركيب أنظمة للطاقة الشمسية الكهروضوئية لتوليد 10 ميغاواط من الطاقة المتجددة، وبقيمة إجمالية تبلغ 37 مليون درهم، بما يعادل (10 ملايين دولار).

وقّع الاتفاقية عن جانب الصندوق محمد سيف السويدي، مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية، وعن جانب حكومة موريشيوس موتووسامي نايدو، رئيس مجلس إدارة الهيئة المركزية للكهرباء، بحضور إيفان كوليندافيلو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الطاقة والمرافق العامة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات