فعاليات

600 مشارك في قمة التجزئة بدبي فبراير المقبل

تجمع فعاليات قمة التجزئة التي تستضيفها دبي الشهر المقبل تحت سقفها أكثر من 600 شخصية من كبار الشخصيات في عالم بيع التجزئة من مختلف القطاعات.

وتقام الفعالية في فندق أتلانتس نخلة دبي يومي 13 و14 فبراير بالشراكة مع غرفة تجارة وصناعة دبي وميدان ون، وقد جاء إطلاقها استجابة للتأثير المتعاظم للتكنولوجيا الرقمية والتغيرّ في توقعات المستهلكين، العنصرين المؤثرين بقوة في قطاع التجزئة. يأتي ذلك في وقت باتت فيه الأجهزة العاملة بتقنيات الذكاء الاصطناعي في المحلات معرفة ما تريد شراءه قبل أن تدركه أنت شخصيا، بل ويمكنها التمتع بحاسة شبه أصيلة حول كيفية تلبية احتياجات العملاء.

وقال تشياه هوانغ، الرئيس التنفيذي لدى شركة بوكسد الأمريكية للبيع بالجملة على الإنترنت والموبايل: يبتعد متسوقو هذا العصر عن التسوق التقليدي ويتوجهون أكثر نحو الشراء عبر الإنترنت. وفي الوقت الذي قد تفرض فيه مؤسسات كبرى سيطرتها على ثورة التجزئة، إلا أن هوانغ يرى أن المشغلين الأصغر حجما سيستفيدون أيضا، وأوضح قائلا: مع سعي محال التجزئة الكبيرة لتحسين التجربة الرقمية للمتسوقين، سنشهد أيضا استثمارات ضخمة لتطوير تكنولوجيات خاصة. والتأثير الأكبر على عالم التجزئة سيكون التحول في تقبل شركات التجزئة على أنها شركات تكنولوجيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات