«إس آر إس ميدل إيست» تستثمر 160 مليون درهم بالمنطقة الحرة في الحمرية

أعلنت مجموعة «إس آر إس ميدل إيست»، التي تضم تحالفاً من 3 من أكبر الشركات العالمية في مجالها، وهي جلوبال بترو ستورج، وإنوفا للصناعات التحويلية، وكيمي تك، اختيار إمارة الشارقة وجهة لأحدث مشاريعها الاستثمارية في منطقة الشرق الأوسط، وذلك بعد اعتماد المنطقة الحرة بالحمرية، نقطة انطلاق لعملياتها التشغيلية في المنطقة.

ويشمل استثمار المجموعة طويل الأمد في المنطقة الحرة بالحمرية، والذي يبلغ حجمه 160 مليون درهم، إنشاء مبنى حديث ومتطور، لتوفير خدمات صناعية متخصصة في معالجة النفايات النفطية، وتقديم خدمات تجارية، تشمل التجارة والاستيراد، وتزويد السفن بالوقود، حيث بدأ العمل في تشييد المبنى الخاص بهذا الاستثمار الاستراتيجي للمجموعة، مع توقعات باستكمال أعمال التشييد، وافتتاح المشروع رسمياً مطلع عام 2020.

وتولي مجموعة «إس آر إس ميدل إيست ش.م.ح»، هذا المشروع اهتماماً كبيراً، باعتباره باكورة استثماراتها في منطقة الشرق الأوسط، حيث ستوفر إمارة الشارقة، انطلاقاً من المنطقة الحرة بالحمرية، نقطة انطلاق لعمليات المجموعة التوسعية في المنطقة والعالم، نظراً لما تتميز به بيئة الأعمال في الشارقة من مزايا تنافسية، تتيح استثمارات مجزية للشركات الخارجية.

وأشار سعود المزروعي مدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية، إلى أن اختيار مجموعة «إس آر إس ميدل إيست» لإمارة الشارقة، كمركز لخدماتها وعملياتها، في منطقة واسعة كالشرق الأوسط، دليل واضح على المكانة العالمية البارزة التي تحتلها إمارة الشارقة على الساحة الاستثمارية العالمية، مؤكداً أن القيمة المضافة التي توفرها الشارقة للاستثمارات الأجنبية المباشرة، تجعل من الإمارة الوجهة الأبرز لتأسيس الأعمال، والتوسع نحو أسواق واعدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات