عقد

مبنى جديد لغرفة تجارة وصناعة أم القيوين على خور الإمارة

وقّعت غرفة تجارة وصناعة أم القيوين عقد التصاميم الاستشارية لمبنى الغرفة الجديد بحضور سعيد التلاي رئيس مجلس إدارة الغرفة، ونائبي الرئيس سلطان حميد عبدالله وخلفان أحمد مسفر، وعضو المجلس عبد الرحمن عبد الرحيم الزرعوني ومدير عام الغرفة عبدالله خميس السويدي وممثلي مكتب مزايا للاستشارات الهندسية.

وأوضح سعيد أن المبنى سيكون معلماً مهماً في إمارة أم القيوين، حيث يطل على خور أم القيوين وسط المدينة، وهو مكون من دور أرضي وميزانين و10 أدوار، وسيكون المبنى مميزاً بشكله الخارجي مع اعتماد الطرق والأساليب الذكية في إدارته من الداخل.

وأشار إلى أن المبنى جاء من منطلق استثمار الغرفة لمواردها وفي الوقت بذاته إنشاء مبنى يستقبل المكاتب والشركات ورجال الأعمال، وسيكون مركزاً للعديد من الخدمات التي تصب وتسهم في خدمة وتطوير الاستثمار في الإمارة وخدمة رجال الأعمال، وسيشمل المبنى إضافة لمكاتب إدارة الغرفة وأجنحة الاستقبال، قاعات كبرى للاستقبال والاحتفالات، وسيشتمل على بهو لتقديم الخدمات وإسعاد المتعاملين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات