مؤتمر بدبي يعرض أفضل ممارسات التحكيم الهندسي

انطلقت أمس، فعاليات المؤتمر الدولي للمحكمين والخبراء في القطاع الهندسي، وذلك بفندق دوست تاني بدبي. ينظم المؤتمر، اتحاد المهندسين العرب، وهيئة التحكيم الهندسي بالاتحاد، المحكمة الدولية للتحكيم، الاتحاد العام للخبراء العرب، والجامعة الأميركية بدبي، وجمعية المقاولين بالدولة، ومؤسسة دبي لتنظيم الفعاليات، ويشارك فيه 20 متحدثاً وخبيراً عالمياً، فيما يحضره ما يقرب من 100 متخصص من الجهات الحكومية، والخبراء والمحكمين، ومكاتب المحاماة، وهيئات التحكيم الهندسية الدولية.

وقال الدكتور ماجد فاروق حنا رئيس للجنة التنفيذية العليا للمؤتمر، إن الفعاليات تستهدف توفير منصة للتواصل بين الشركاء الاستراتيجيين بقطاع الإنشاءات، لعرض أفضل الممارسات في مجال إدارة التحكيم الهندسي المحلي والدولي، ومهنة الخبرة الهندسية، وأخلاقيات المهنة.

وشهد المؤتمر، توزيع جوائز أفضل الممارسات بمجال التحكيم، والخبرة في القطاع الهندسي، حيث فاز في فئة المؤسسات، دائرة الأشغال العامة بالشارقة للتميز والإبداع في إدارة العقود في المشاريع الهندسية، وفازت سلطة واحة دبي للسيليكون، بجائزة التميز في إدارة المطالبات بالمشاريع الهندسية، وفاز في فئة الأفراد، الدكتور كمال ملس، بجائزة المحكم المتميز عن هذا العام.

وفاز الدكتور دانيال براون، بجائزة إدارة المطالبات عن هذا العام، والمحكم فيكتور ليجنسكي، بجائزة الوسيط المتميز عن هذا العام. وفاز الخبير المهندس جمال شيخوني، بجائزة الخبير الهندسي عن هذا العام، وبفئة المؤسسات المهنية، فاز الدكتور نبيل عباس بجائزة المحكم والخبير المتميز عن هذا العام، في خدمة المجتمع وخدمة القطاع الهندسي.

وأوضح المهندس محمد فتحه، الممثل الدولي الرسمي لاتحاد المهندسين العرب وهيئة التحكيم الهندسي، أن التحكيم وسيلة أساسية لحسم المنازعات ذات الطابع الهندسي، ولذلك، فإن معظم العقود النموذجية الشائعة الاستعمال، تتضمن شرطاً تحكيمياً لحل وحسم المنازعات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات