أدنوك تنفذ تحميلاً مشتركاً لغاز البترول المسال والبروبلين على ناقلة واحدة

مرافق «أدنوك» لمعالجة الغاز | من المصدر

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» أمس نجاحها في تنفيذ أول عملية تحميل مشترك للغاز البترولي المسال وغاز البروبلين بشكل آمن على متن ناقلة واحدة راسية في مرفأ الرويس.

وكان يتم في الظروف العادية نقل غاز البترول المسال الذي تنتجه أدنوك لمعالجة الغاز، وغاز البروبلين الذي تنتجه أدنوك للتكرير، بشكل منفصل. وساهم نجاح عملية تحميل حوالي 12.6 ألف طن متري من غاز البروبلين، و33 ألف طن متري من غاز البترول المسال على متن ناقلة واحدة في خفض أسعار الشحن بشكل كبير.

وقال عبدالله الظاهري، مدير دائرة التسويق والتجارة في أدنوك: تركز أدنوك على الحلول المبتكرة لتحقيق قيمة أكبر ورفع كفاءة العمليات التشغيلية، وستسهم هذه العملية التي تستخدم لأول مرة في القطاع، في تحقيق قيمة كبيرة لأدنوك وعملائها على السواء. وتمثل أجور الشحن الجزء الأكبر في تكاليف توصيل المنتج إلى العملاء والمستخدمين النهائيين. ولا شك أنه عن طريق التحميل المشترك للمنتج المتجه لعميل أو موقع معين، يمكننا تحقيق وفورات كبيرة في هذه التكاليف.

وتنتج أدنوك لمعالجة الغاز ما يصل إلى 10.5 ملايين طن متري من غاز البترول المسال سنوياً، بينما تنتج أدنوك للتكرير ما يصل إلى 1.7 مليون طن متري من البروبلين سنوياً. ويتم بيع المنتجين محلياً لـ «بروج» وعالمياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات