الإمارات تتفوق بالحرية الاقتصادية ودبي تتصدّر بالرقمنة والسياحة - البيان

الإمارات تتفوق بالحرية الاقتصادية ودبي تتصدّر بالرقمنة والسياحة

حافظت الإمارات على صدارتها العربية في الحرية الاقتصادية بفضل الإجراءات الحكومية والتسهيلات وسهولة الحصول على التمويلات للمشاريع.

وبحسب تقرير معهد فريزر الكندي لعام 2018 حافظت الإمارات على مركزها الأول في غالبية فئات التقرير الخمس التي تشمل حجم الحكومة واللوائح التجارية والاقتصادية وحقوق الملكية العقارية، وسهولة الحصول على تمويل سلس وحرية التجارة العالمية واللوائح الائتمانية والعمل والأعمال.

وحافظت الإمارات على المركز الأول في النظام القانوني التجاري والاقتصادي وتطبيق القانون وصيانة حقوق الملكية العقارية وتقدمت إلى المركز الأول عربياً في حرية التجارة العالمية، مقابل المركز الثاني في التقرير السابق وسجلت 8.3 نقاط مقابل 8.1 نقاط.

من جانبها رصدت «كونسالتانسي إم إي» البحثية الهولندية التقدم المتواصل الذي تحرزه الإمارات على المؤشرات العالمية المتنوعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وسلّط تقرير للمؤسسة الضوء على النهضة المستمرة الإمارات حيث تصدرت دبي تصنيفات المدن الرقمية العالمية الصادرة من مؤسسة «بلوم» للاستشارات فيما أصبحت الإمارات «ثالث أكثر دولة في العالم مستعدة للتغيير التنظيمي» وفقاً لتصنيف مؤسسة «كيه بيه إم جي».

وصنف تقرير «يورومونيتور» دبي بأنها سابع أفضل وجهة عالمية خلال 2018 موضحاً أن الإمارة استقبلت 16.6 مليون زائر دولي العام الماضي مسجلةً نمواً بنسبه 5.5% في عدد زوارها الدوليين.

وتفوّقت دبي على نيويورك التي حلت ثامنة بعدد زوار دوليين بلغ 13.500 مليون زائر؛ العاصمة اليابانية طوكيو والتي احتلت المركز الــ14 برصيد 9.896 ملايين زائر والعاصمة الإيطالية روما التي حلت في المركز الــ15، حيث استقبلت العام الماضي 9.703 ملايين زائر دولي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات