«الاتحاد للطيران» تحتفل بتخريج دفعة «عام زايد»

Ⅶ الخريجون على هامش الحفل | من المصدر

احتفلت مجموعة «الاتحاد للطيران» بتخريج 233 من الكوادر الوطنية في حفل تخرج خاص أقيم في أبوظبي وحمل شعار دفعة «عام زايد».

حضر الحفل الذي أقيم في جامعة زايد، أحمد بن علي الصايغ، وحمد عبدالله الشامسي، ومحمد حارب سلطان اليوسف، أعضاء مجلس إدارة مجموعة الاتحاد للطيران وعدد من فريق الإدارة العليا في المجموعة إلى جانب المئات من أهالي وأصدقاء الخريجين.

وقال محمد مبارك فاضل المزروعي، رئيس مجلس إدارة المجموعة: «لطالما كانت الاتحاد رائدة في مجال تطوير الكوادر الوطنية وذلك منذ تأسيسها عام 2003. وها نحن اليوم نعبّر عن فخرنا بتخريج دفعة جديدة من قادة المستقبل من الشباب والشابات والاحتفال بإنجازاتهم وتفوقهم. كما أننا سعداء بتخطي عدد 3000 للمستفيدين من البرامج خلال الخمسة عشر عاماً على انطلاق عملياتنا».

وأضاف: «مع احتفالنا بعام زايد، إننا ممتنون لحكمة الوالد المؤسس، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي لطالما أكّد أن بناء الأوطان يبدأ من بناء الإنسان وتنميته، ذلك الإيمان الذي كان منارة للشعب الإماراتي وبفضله أصبحنا اليوم نرى كوادرنا الوطنية تتصدر مختلف مجالات العمل على الصعيد المحلي والدولي».

وتابع: «انطلق قادة المستقبل في مسيرتهم المهنية مع الاتحاد للطيران خلال السنوات القليلة الماضية وانضموا إلى عدة دورات تعليمية، فخضع 68 منهم لدورة تدريب مكثفة للطيارين، وأكمل 58 آخرون برنامج الهندسة الفنية، فيما أتّم الغالبية منهم والبالغ عددهم 107 خريجين وخريجات برنامج المديرين الخريجين».

من جهته، قال طوني دوغلاس، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتحاد للطيران: «يعد برنامج الاتحاد لتطوير الكوادر الوطنية من البرامج الأكثر شهرة في البلاد ونحن فخورون بإطلاقنا هذه المبادرة لتنمية القدرات والمواهب. نعمل من خلال برامج التطوير الخاصة والتوجيه والتدريب، على تعزيز إمكانيات ومهارات الجيل التالي من خبراء الطيران في الإمارات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات