منتدى «المرأة في عالم الأعمال» يركز على تحديات التوازن

نظمت شركة الاستشارات العقارية العالمية «سي بي آر إي» أمس، الدورة الثالثة من سلسلة «المرأة في عالم الأعمال» وذلك في فندق رينيسانس داون تاون دبي.

ورحب الحدث بأكثر من 70 من رائدات الأعمال من جميع أنحاء الإمارات لمناقشة التحديات الرئيسية التي لا تزال تواجه المرأة في مكان العمل، وأفضل السبل لضمان تطورها المهني، لا سيما في الصناعات التي يهيمن عليها الذكور.

واشتملت الموضوعات الرئيسية التي نوقشت، على الحواجز التي قد تعرقل تقدم النساء، بما في ذلك التحديات الخاصة بالقطاعات، وكيف يمكن للنساء دعم الموظفات الشابات، والدور الذي يجب أن يلعبه الرجال في النهوض بالمرأة في مكان العمل وإلغاء التفرقة بين الجنسين في الأدوار القيادية.

وافتتح الحدث سايمون تاونسيند، رئيس الاستشارات الاستراتيجية في «سي بي آر إي» الشرق الأوسط، وأدارته كاتي فيلدر، مذيعة الأخبار الدولية في إذاعة «دبي وان».

وتألفت اللجنة من نساء ناجحات في أدوارهن القيادية، وهن كلير هارفي، مديرة تحليل الجدوى الاقتصادية والاستثمار في مجموعة جميرا وكريستينا سترولر، مديرة الشؤون العامة في «يو بيه إس» وناتاشا حنون، مديرة في شركة «إنتجريتد ألتيرناتيف» المالية وغابرييلا دي لا توري، مديرة الاستشارات الاستراتيجية «سي بي آر إي».

وقال سايمون تاونسيند: ينصب تركيزنا دائمًا على خلق بيئة تسمح للأفراد الموهوبين بالازدهار والتقدم الوظيفي دون أي قيود مرتبطة بجنسهم.

نحن ملتزمون بشدة بتوفير منصة تسمح بإجراء مناقشات هادفة من شأنها تحفيز التغيير، والنظر في طرق جديدة للتغلب على التحيزات اللاواعية والقوالب النمطية التي قد تؤثر على التقدم الوظيفي للمرأة.

وقالت غابرييلا دي لا توري، مديرة الاستشارات الاستراتيجية لدى سي بي آر إي: شهدنا في السنوات القليلة الماضية تطورات إيجابية في رحلة المرأة في ميدان العمل، وهو ما يتضح بشكل خاص في مقرنا في دبي الذي تتقلد النساء فيه 50٪ من الزظائف.

وأضافت: لا يزال هناك عدد من الصناعات التي يهيمن عليها الذكور حصراً، ونأمل أن نتمكن من التأثير بشكل إيجابي على هذا الوضع من خلال تمكين النساء عبر منتديات هامة مثل المرأة في عالم الأعمال، فالجمع بين قائدات القطاعات المختلفة لمناقشة التحديات التي تواجههن وإيجاد الحلول لها هو خطوة هامة للغاية في الرحلة المستمرة نحو المساواة بين الجنسين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات