«اقتصادية الشارقة» تعتمد نماذج موحدة لبيع السيارات المستعملة وخدمات الأفراح

اعتمدت دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة نموذج العقد الموحد لبيع السيارات المستعملة، كما واعتمدت نموذج العقد الموحد لخدمات الأفراح، والذي تضمن حقوق كل الأطراف في عملية البيع، وتحقيق أفضل الشروط الممكنة من أجل إتمام عملية بيع واضحة وشفافة، سواء أكان المشتري من داخل الدولة أم خارجها.

ويوضح العقد الموحد لبيع السيارات المستعملة للمشتري مختلف التفاصيل التي تضمن له الحصول على سيارة سليمة، كما أنه يوضح للمشتري أهمية أن يعرف ويعي كل التفاصيل، ومثل هذا العقد يضمن حقوق طرفي العملية الشرائية.

كما أنه يسهم في التقليل من الشكاوى والمشكلات التي قد يواجهها المشتري، إضافة إلى مختلف التفاصيل الأساسية التي تحمي المشتري والبائع، ويعرفهما بحقوق كل طرف، كما أنه يوضح تعريف العقد وبنوده، إضافة إلى الشروط التي يجب على المستهلك أو المشتري التأكد منها قبل إبرام العقد، من بينها تحديد سنة صنع السيارة التي تم شراؤها، وتحديد آلية الفحص الذي ارتضاه الطرفان، مع تفصيل للفحص الشامل، وغيرها من الشروط التي تسهم في ضمان حق طرفي عملية البيع.

وأشار سلطان السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة إلى أن الدائرة اعتمدت سابقاً نموذج عقد تأجير السيارات وأثبت نجاحه.

حيث انخفضت الشكاوى إلى نسبة ضئيلة جداً تصل إلى 10 شكاوى خلال العام 2017 وأغلبها تتعلق ببند التأمين فقط، وليست هنالك شكوى بوجود خلل في الاتفاق. أما ما يخص العقد الموحد لخدمات الأفراح فقد جاء موضحاً جميع تفاصيل خدمات الأفراح وتحديدها سواء باستخدام النماذج أو القياسات أو الألوان، وفي حال تعديل أي بند يجب كتابة التعديل والتوقيع عليه من قبل الطرفين.

تعليقات

تعليقات