مشاركة قوية لأبوظبي في سوق السفر العالمي

شاركت دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي بجناح خاص مع شركائها الرئيسيين في فعاليات سوق السفر العالمي في لندن، والذي يختتم فعالياته اليوم. ضم جناح دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي المشارك في المعرض 36 شريكاً استراتيجياً يمثلون جهات ومؤسسات حكومية وخاصة، من ضمنها: جزيرة ياس وجامع الشيخ زايد الكبير، وطيران الاتحاد، ومتحف اللوفر أبوظبي، قصر الحصن الذي سيتم إعادة افتتاحه في ديسمبر المقبل، ومنطقتا العين والظفرة التي استعرضت القدرات والمنتجات السياحية والثقافية لأبوظبي.

وأتاحت المشاركة هذا العام لأبوظبي وشركائها، فرصة التواصل المباشر مع أصحاب المصلحة من قطاع السفر والسياحة العالمي، لتعزيز مكانة الإمارة وجهة مميزة للزوار.

وشهد جناح دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي عقد الكثير من اللقاءات مع صناع القرار في السوق البريطاني والشركات البريطانية والأجنبية المشاركة في المعرض، حيث جرى بحث الفعاليات والأنشطة التي تنظمها دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي خلال الموسم السياحي الجاري. من بينها تسليط الضوء على قصر الحصن الذي يعود ليفتتح أبوابه قريباً مرة أخرى أمام الجمهور ليروي حكاية أبوظبي وشعبها الأصيل.

ويحتضن الحصن الخارجي، الذي شهد أعمالاً من الترميم والتجديد، مجموعة من المقتنيات بداية من أبرز القطع الأثرية وأندرها، مروراً بالوثائق الأرشيفية النادرة والمهمة.

وقال نبيل محمد الزرعوني، رئيس إقليم الشرق الأوسط وأفريقيا في إدارة تطوير سوق السفر في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: «يحتل السوق البريطاني المرتبة الأولى بين الأسواق الأوروبية التي يأتي منها زوار وسياح إلى أبوظبي، حيث بلغ عدد السياح البريطانيين الذين قاموا بزيارة أبوظبي 190 ألف سائح خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري بنمو 7.8% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي».

تعليقات

تعليقات