«أراضي دبي» شريك استراتيجي عالمي بمؤتمر الوسطاء العقاريين في أميركا

سجلت دائرة الأراضي والأملاك في دبي حضوراً متميزاً لها كونها شريكاً استراتيجياً عالمياً في مؤتمر الرابطة الوطنية الأميركية للوسطاء العقاريين الذي تستضيفه مدينة بوسطن، ويعد المؤتمر واحداً من أكبر فعاليات قطاع العقارات في العالم، حيث يجمع 400 عارض وما يزيد على 20 ألف شخص من المتخصصين والخبراء على مدى 4 أيام في مركز بوسطن العالمي للمعارض والمؤتمرات.

وقال سلطان بن مجرن، مدير عام دائرة الأراضي والأملاك في دبي: مشاركتنا في الحدث الدولي المهم وتسجيل حضور مميز لنا على أجندة الفعاليات الدولية العقارية لتقديم تجربتنا العقارية الناجحة للعالم أجمع، ليتمكن الوفود العالمية من الاطلاع على تجربة دبي العقارية المتفردة.

واختيارنا شريكاً استراتيجياً عالمياً للمؤتمر فرصة مثالية لعرض تجاربنا والمشاركة بخبراتنا القوية أمام الوفود العالمية، حيث شاركت أراضي دبي ضمن قائمة من الشركاء العالميين في هذا المؤتمر الذي اشتمل على 100 جلسة تحدث فيها أكثر من 150 متحدثاً من المتخصصين في مختلف الجوانب المتعلقة بالسوق العقاري، وانضم المسؤولون في أراضي دبي لقائمة المتحدثين الرئيسين للحديث عن السوق العقاري في دبي.

وسلط وفد الدائرة المزيد من الضوء أمام آلاف المشاركين على التطورات الهائلة التي حققها القطاع العقاري في دبي. وتشارك الدائرة بوفد يضم في عضويته ماجدة علي راشد، المدير التنفيذي لقطاع تشجيع وإدارة الاستثمار العقاري، وهند المري المدير التنفيذي لمعهد دبي العقاري.

وأكدت ماجدة راشد في كلمتها خلال المؤتمر أهمية الشراكة الاستراتيجية مع الرابطة الوطنية الأميركية للوسطاء العقاريين، واستعرضت كيف يتبنى قطاع تشجيع وإدارة الاستثمار العقاري أساليب معاصرة ومتفردة عالمياً لزيادة جاذبية الاستثمار العقاري في دبي. وعرضت هند المري منظومة التشريعات العقارية في دبي التي تحمي المستثمرين وترسيخ الثقة في سوق دبي العقارية.

وخصص المؤتمر «ساعة دبي» للترويج لعقارات دبي وإبراز خصائصها كونها واحدة من أهم الوجهات الاستثمارية العالمية.

تعليقات

تعليقات