محطة شحن ذكية لـ«آر إس إيه ناشيونال» بدبي الجنوب - البيان

افتتحها أحمد بن سعيد وأكد أهميتها لدعم ريادة دبي بقطاع الطيران

محطة شحن ذكية لـ«آر إس إيه ناشيونال» بدبي الجنوب

أحمد بن سعيد خلال الاحتفال بافتتاح المحطة بحضور خليفة الزفين وأحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي | من المصدر

افتتح سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لمجموعة طيران الإمارات، أمس، محطة «شركة آر إس إيه ناشيونال» في دبي الجنوب.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد: "يسعدنا الاحتفال بافتتاح محطة الشحن الجوي التابعة لشركة «آر إس إيه ناشيونال»، ضمن مجمّع «دبي وورلد سنترال» العالمي. ونؤكد أن افتتاح المحطّة خطوّة مميزة ومثيرة للإعجاب، إذ إنها ستدعم جهود دبي الرامية إلى قيادة قطاع الطيران والخدمات اللوجستية على مستوى العالم. وتمثل المحطة الجديدة مركز عبور ذكياً ومتعدد الوسائط لعمليات الشحن البري والبحري والجوي؛ حيث يسهم افتتاحها بدعم رؤية الإمارات في أن تصبح مركزاً رائداً لعمليات الطيران والخدمات اللوجستية، بالإضافة إلى تعزيز قطاع الخدمات اللوجستية الذي من المتوقع أن ينمو بنسبة 4.8 ٪ بحلول عام 2021.

وتتمحور رؤية «آر إس إيه ناشيونال»، المشروع المشترك بين شركة «ناشيونال إير كارجو» الأميركية، وشركة «آر إس إيه جلوبال»، التي تعمل انطلاقاً من الإمارات، حول العمل كمنصة شحن واحدة ومتكاملة، توفر حلولاً متعددة الوسائط لسلسلة التوريد؛ إذ تتخصص الشركة بتقديم خدمات مبتكرة وعالية الجودة لعملائها في القطاعات الناشئة والعريقة على حدٍ سواء، بالإضافة إلى توفير خدمات شحن للمنتجات المتخصصة، مثل المواد سريعة التلف، والسلع الخطرة.

استثمارات

من جانبه، أكد خليفة الزفين، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مدينة دبي للطيران ودبي الجنوب، أن حجم الاستثمارات في دبي الجنوب، وصل حتى الآن إلى نحو 23 مليار درهم، متوقعاً أن ترتفع هذه الاستثمارات خلال الفترة المقبلة، في ظل التطورات وتوسعات المشاريع الحاصلة في المنطقة. وقال في تصريحات صحافية، على هامش افتتاح محطة «آر إس إيه ناشيونال»، إنه تم الانتهاء من عمليات التطوير في مطار آل مكتوم والتس، ساهمت في رفع الطاقة الاستيعابية للمطار إلى نحو 26 مليون مسافر، متوقعاً أن يرتفع عدد المسافرين في المطار مع نهاية العام المقبل إلى نحو مليون مسافر.

وأوضح أن محطة الشحن الجديدة الخاصة بـ «آر إس إيه ناشيونال»، تعكس استقطاب الاستثمارات الأجنبية في دبي الجنوب، والتي تؤمن بأهمية الإمارة كمركز للطيران، مشيراً إلى أن «آر إس إيه جلوبال»، التي تعمل معنا منذ عام 2001، تؤكد نمو وتطور قطاع الشحن في المنطقة.

نمو كبير

وقال بول غريفيث، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي: إن عمليات الشحن في دبي الجنوب، شهدت نمواً كبيراً، كما أن مجمع الطيران نجح في تعزيز تصنيفه العالمي من حيث حجم عمليات الشحن الجوي الدولي، ليحتل حالياً المرتبة 20 على مستوى العالم. وتمكّن المطار من تحقيق هذا الإنجاز، من خلال تطوير وتطبيق عمليات تتمحور بالدرجة الأولى حول تلبية متطلّبات العملاء، بالإضافة إلى الاعتماد على بنية تحتية وتقنيات رائدة ومتقدّمة. مشيراً إلى أن المفاهيم والحلول المبتكرة والمتطوّرة لشركة «آر إس إيه ناشيونال»، تتماشى بشكل كامل مع الاستراتيجية التي تعتمدها دبي الجنوب.

وأضاف أن حجم الشحن في مطار آل مكتوم دبي وورلد سنترال، وصل إلى 475.19 ألف طن في النصف الأول 2018، بنمو 7.1 %، كما شهد نمواً بنسبة 8.3 % في عام 2017 إلى 972 ألف طن، مشيراً إلى أن المطار يعتبر محطة لما لا يقل عن 23 شركة شحن جوي، ويوفر خدمات لأكثر 68 وجهة في جميع أنحاء العالم. ومع استكمال مطار آل مكتوم الدولي دبي وورلد سنترال في دبي الجنوب، المصمم لخدمة الطيران واللوجستية والطيران، ستصل السعة الاستيعابية للشحن أكثر من 16 مليون طن سنوياً.

معايير جديدة

وقال أبهيشيك اجاي شاه، المؤسس الشريك والرئيس التنفيذي لمجموعة «آر إس ايه جلوبال»: «آر إس إيه جلوبال»، علامة تجارية متميزة، ترتكز على أصول محلية راسخة، ونحن نستمد إلهامنا من رؤية القيادة الإماراتية الرشيدة، والتي تهدف إلى بناء عاصمة قطاع الطيران على مستوى العالم، مشيراً إلى أن افتتاح محطة الشحن الجوي التابعة لشركة «آر إس إيه ناشيونال»، سيرسي معايير جديدة كلياً على مستوى قطاع الطيران والخدمات اللوجستيّة، بالإضافة إلى ترسيخ مكانة الإمارات في صدارة مراكز الشحن واللوجستيات العالمية. كما نسعى من خلال افتتاح هذه المنشأة الذكية، إلى تزويد سلسلة التوريد بحلول تقنية مبتكرة، وخيارات نقل متعددة الوسائط، ونعتزم توسيع نطاق عمل هذه المنصة، لمواكبة تنامي مستويات الطلب في المنطقة.

أول محطة

ومن جانبه قال جاكوب ماثيو رئيس وعضو مجلس إدارة شركة «ناشيونال إير كارجو» للشحن الجوي لمنطقة الشرق الأوسط والمحيط الهادي: استكمال المرحلة الأولى لأول محطة للشحن التجاري في مجمّع «دبي وورلد سنترال»، يمثل خطوة نوعيّة ومهمة بالنسبة إلى شركة «آر إس إيه ناشيونال» على مستوى قطاع الطيران في الإمارات، والذي يمثل قوة حيوية، تدعم خطط التنوع الاقتصادي في الدولة.

وتعتبر القطاعات غير النفطية، مثل مجالات التصنيع والطيران والخدمات اللوجستية، من المسهمين الأساسيين في الناتج المحلي الإجمالي، حيث من المتوقع أن تشكل نحو 90 ٪ من الاقتصاد بحلول عام 2025. ويشهد قطاع الشحن الجوي، تطورات كبيرة أيضاً، مع النمو القوي الذي سجّله في الآونة الأخيرة.

ونؤكد أن الابتكار ينطوي على أهمية كبيرة، بالنسبة إلى قطاع النقل؛ ومن خلال التعاون مع مزوّدي الخدمات اللوجستية، والاعتماد على أسطول طائراتنا، نسعى بشكل مستمر إلى الارتقاء بمستويات الكفاءة، لزيادة مرونة حركة البضائع، وكذلك تقديم أفضل الخدمات للعملاء.

وقال كنان الحساني مدير عمليات مبنى الشحن التابع لـ «آر إس إيه ناشيونال»، إن المساحة المنشأة الحالية، تصل إلى 13 ألف متر مربع، ولدى الشركة القدرة على توسيع مساحة المحطة، لتصل إلى 56 ألف متر مربع، وذلك انسجاماً مع التوقعات بتزايد الطلب. مضيفاً أن التكلفة الاستثمارية في المبنى الحالي، تصل إلى 50 مليون درهم، ومن المتوقع أن تتضاعف مع استكمال التوسعة في الفترة المقبلة.

حلول مبتكرة

توفر «آر إس إيه ناشيونال»، حلولاً مبتكرة وتقنية متقدمة لقطاعات التجزئة، والتجارة الإلكترونية، والمواد سريعة التلف، بالإضافة إلى مواكبة متطلّبات البرامج الحكومية والمبادرات والجهود الإنسانية. وتشهد جميع القطاعات في هذه المنطقة، نمواً لافتاً، بسبب اعتمادها المستمر على المواد والسلع المستوردة سريعة التلف، وتزايد الاهتمام بمجالات التجارة الإلكترونية؛ ناهيك عن الأثر الإيجابي للاستعدادات الجارية لاستضافة معرض «إكسبو 2020 دبي»، وغيرها من الأحداث والفعاليات الكبرى.

وقد نجحت الشركة باستكمال 13 ألف متر مربع من المساحة المبنية للمحطة، ولديها القدرة على توسيع مساحة المحطة لتصل إلى 56 ألف متر مربع، ضمن مجمّع «دبي وورلد سنترال»، وذلك انسجاماً مع التوقعات بتزايد الطلب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات