غرفة الشارقة تنظم «ملتقى ريادة الأعمال» يحمل شعار «فرص واعدة لذوي الإعاقة» - البيان

غرفة الشارقة تنظم «ملتقى ريادة الأعمال» يحمل شعار «فرص واعدة لذوي الإعاقة»

أعلن عبدالله العويس، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، عن إضافة فئة جديدة إلى فئات «جائزة الشارقة للتميز الاقتصادي» تحت اسم «جائزة الشارقة لرواد الأعمال ذوي الإعاقة»، ليرتفع عدد فئات الجائزة إلى 8 فئات بدءاً من دورة العام المقبل.

كما أعلن عزم غرفة الشارقة على تنظيم «ملتقى ريادة الأعمال» بوتيرة سنوية منتظمة، كمبادرة تهدف إلى دعم وتطوير قطاع ريادة الأعمال في إمارة الشارقة وإيلاء الأشخاص ذوي الإعاقة اهتماماً خاصاً، انطلاقاً من دور الغرفة باعتبارها الممثل الأول لمجتمع الأعمال في الإمارة والتزامها بمبادئ المسؤولية الاجتماعية.

وأكد العويس أن إطلاق هاتين المبادرتين يأتي انسجاماً مع الرؤية الحكيمة والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بضرورة تعزيز الثقة المتنامية بقدرات وإمكانات الأشخاص ذوي الإعاقة، وإعطاء دفع وزخم إضافي لمشاريع ريادة الأعمال في إمارة الشارقة وفتح مجالات الاستثمار أمام جميع رواد الأعمال بمن فيهم الأشخاص ذوو الإعاقة.

فرص واعدة للجميع

جاء ذلك في افتتاح ملتقى ريادة الأعمال للجميع الذي نظمته غرفة الشارقة أمس تحت شعار «ملتقى ريادة الأعمال - فرص واعدة لذوي الإعاقة»، وحضره إلى جانب العويس، رغدة تريم عضو مجلس إدارة الغرفة، ومحمد أمين مدير عام الغرفة بالوكالة، ومنى عبدالكريم اليافعي مدير مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وكيم سو هان مدير مركز المؤسسات التجارية لذوي الإعاقة بكوريا الجنوبية، ونجلاء المدفع المدير التنفيذي لمركز الشارقة لريادة الأعمال «شراع»، ومريم الشامسي مساعد المدير العام لقطاع خدمات الدعم بغرفة الشارقة. كما حضر الافتتاح ممثلو عدد من الجهات الحكومية في الإمارة، وحشد من الشخصيات الرسمية والاجتماعية والاقتصادية، إلى جانب 200 شخص أغلبهم من الأشخاص ذوي الإعاقة.

وأكد محمد أمين، مدير عام غرفة الشارقة بالوكالة، أن مبادرة غرفة الشارقة إلى تنظيم هذا الملتقى يأتي في إطار حرصها الدؤوب على إطلاق المبادرات والمشاريع الداعمة لكل من الأشخاص ذوي الإعاقة من جهة، ولرواد الأعمال من جهة ثانية، ولرواد الأعمال من ذوي الإعاقة من جهة ثالثة لأنهم الأولى بالدعم والرعاية والمساندة وإفساح المجال أمامهم لتحقيق المزيد والمزيد من النجاحات والإنجازات وتعزيز مقومات الحياة السعيدة لهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات