12 مليار درهم إيرادات G5في الإمارات 2026 - البيان

انطلاق فعاليات «مؤتمر عالم الاتصالات في الشرق الأوسط» في دبي

12 مليار درهم إيرادات G5في الإمارات 2026

توقعت «إريكسون الشرق الأوسط وأفريقيا» أن تصل الزيادة المتوقعة في الإيرادات المحتملة لمشغلي الاتصالات في شبكات الجيل الخامس «5G» في الإمارات بين 1.8 مليار دولار (6.6 مليارات درهم) إلى 3.28 مليارات دولار (12.03 مليار درهم) بحلول عام 2026 وذلك في حال تمكن المشغل من تكييف نماذج أعماله وجعلها أكثر مرونة من خلال زيادة عمليات الأتمتة وتقليص التكاليف.

جلسات

جاء ذلك خلال إحدى الجلسات التي شاركت فيها إريكسون على هامش «مؤتمر عالم الاتصالات في الشرق الأوسط» والذي انطلقت فعالياته في دبي أمس وناقش خلاله المشاركون من مشغلي الاتصالات في المنطقة مواضيع الانتقال إلى الجيل الخامس وإنترنت الأشياء وتحليل البيانات والتحول الرقمي والواقع الافتراضي.

واستعرض المؤتمر على مدار عدة جلسات عمليات التغيير المتعلقة بالشبكات المستقبلية والتكنولوجيات المتعلقة بها فيما يتعلق بشبكات الجيل الخامس وتقنيات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والواقع الافتراضي. كما ناقش المشاركون في المؤتمر التوجهات العالمية المتعلقة بإدارة البيانات الكبيرة والأجهزة المتصلة ومساهمة ذلك في عمليات التحول الرقمي التي تشهدها دولة الإمارات والمنطقة.

الذكاء الاصطناعي

وأكدت إيفا اندرسن، رئيس خدمات المدارة للشبكات في «إريكسون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا» خلال إحدى الجلسات، أهمية توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي والروبوتات وتعلم الآلة بهدف تسهيل عملية توظيف عمليات الجيل الخامس بشكل سلس بالنسبة لمشغلي الاتصالات، مشيرة إلى أن ذلك يخفض عملية التعامل مع الأعطال بنسبة لا تقل عن 60%، وأن إريكسون تجري حالياً مباحثات مع مشغلي الاتصالات في الدولة بهذا الشأن.

وأضافت: «سيكون على مشغلي الاتصالات التعامل مع كميات ضخمة جداً من البيانات، ونعتقد أن توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي قادرة على المساعدة في عملية منع فشل الشبكات وخفض عدد الأعمال والأعطال التي تحتاج إلى صيانة في مراكز خدمة أحد المشغلين على سبيل المثال من 1.5 مليون عطل مختلف سنوياً إلى أقل من 800 ألف، وخفض الوقت اللازم للتعامل مع الأعطال من 8 دقائق إلى دقيقة واحدة فقط، وبالتالي تقليص عملية التكاليف والوقت والتعلم، خصوصاً وأن مشغلي الشبكات في الإمارات يقومون حالياً بإعداد شبكاتهم وبناء قدراتهم وتحسين جودة وظائف الشبكات للتكيف مع الخدمات الجديدة والإمكانات الهائلة التي ستقدمها تقنية الجيل الخامس، وبالتالي فهم بحاجة إلى حلول فعالة ومرنة تساعدهم في رحلتهم نحو التحول الرقمي، ومن هنا تعمل إريكسون على تعزيز استعدادات المشغلين لاستقبال تكنولوجيا الجيل الخامس من خلال مساعدتهم على تحويل أنظمتهم الحالية والقديمة عبر توفير خدمات رقمية ومدارة وحلول قائمة على الحوسبة السحابية».

تحولات

من جانبه، توقع الدكتور طارق عناية، نائب الرئيس التنفيذي الأعلى لقطاع الأعمال في شركة «الاتصالات السعودية» الراعي الرئيسي للمؤتمر، أن يشهد القطاع تحولات نحو الخدمات المتعلقة بالبيانات سواء لقطاعي الأعمال والأفراد، لاسيما مع اقتراب دخول شبكات الجيل الخامس الخدمة، خصوصاً في ظل التحديات والمنافسة القوية التي يشهدها قطاع الاتصالات.

وأشار إلى أن الشركة بدأت في رفع استثماراتها في مجالات الحوسبة السحابية والبيانات الكبيرة وحماية المعلومات وذلك للشركات.

خدمات

قال طارق عناية إن الشركة تعمل على زيادة الخدمات المبنية على المعلومات للأفراد، موضحاً أن حصة الشركة من خدمات البيانات للشركات تصل حالياً إلى 25% فيما تستأثر خدمات البيانات للأفراد بالحصة الباقية. واضاف أن الشركة بدأت منذ فترة في تعزيز استثماراتها وتجاربها المتعلقة بالجيل الخامس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات