القطاع المصرفي الإماراتي مهيأ لمزيد من الاندماج

أكد بنك ميتسوبيشي يو إف جي الياباني أن التغيرات التي يشهدها القطاع المصرفي على مستوى العالم تجعل صفقات الاندماج بين بنوك الإمارات أمراً مرجحاً وضرورياً.

جاء ذلك في تقرير صدر عقب أنباء مباحثات اندماج محتمل بين بنوك أبوظبي التجاري والاتحاد الوطني ومصرف الهلال والذي سيتمخض حال نجاحه عن كيان مصرفي عملاق سيكون خامس أكبر بنك في المنطقة بأصول 115 مليار دولار.

وأضاف التقرير أن الاندماج سينتج قيمة طويلة الأمد من خلال اقتصاديات الحجم، وحالة التآزر التي سيخلقها وأيضاً إعادة الهيكلة الكاملة لمجلس أبوظبي للاستثمار والذي يمتلك حصة الأغلبية في البنوك الثلاثة حيث يعيد هيكلة التكاليف الأمر الذي يؤدي إلى تحقيق فائض رأسمالي وخفض كلفة التمويل وتحسين جودة الأصول». وأوضح أن ثمة احتمالات عدة لتنفيذ سيناريو الاندماج وأنه من المرجح مقايضة الأسهم كآلية أكثر ملاءمة لتمويل التعاملات المحتملة، بدلاً من الاستحواذ النقدي.

 

تعليقات

تعليقات