«أفايا» تستعرض حلولاً نوعية في أسبوع جيتكس

أعلنت شركة «أفايا»، أمس عن مشاركتها في أسبوع جيتكس للتقنية 2018، المرتقب في مركز دبي التجاري العالمي الفترة ما بين 14 إلى 18 أكتوبر. وتعتزم الشركة المتخصصة عالمياً في مجال حلول مراكز الاتصال والاتصالات الموحدة استعراض منصات عدة تعد الأولى من نوعها في القطاع، إذ تدمج بين مراكز الاتصال والاتصالات الموحدة لتوفير تجربة شاملة للعملاء والموظفين، وذلك بفضل ما تحتويه من تقنيات متطورة عبر منهجية قائمة على المنصات المفتوحة.

وتسهم الحلول الشاملة التي توفرها «أفايا» في مجالات مراكز الاتصال والاتصالات الموحدة والاندماج بينها في تسهيل التكامل بين الاتصالات الموحدة ومراكز الاتصال، وبالتالي منح كل الموظفين قدرة عالية على التأثير إيجاباً في تجربة العميل. وسيحظى زوار جناح «أفايا» في المعرض بفرصة الاطلاع على ابتكارات الشركة في مجالات سير العمل وسهولة التفاعل وتيسير العمليات الإدارية ضمن كل مجال من المجالات التي تغطيها الحلول التي تعزز تنافسية «أفايا» باعتبارها الشركة الرائدة والسباقة في هذا القطاع

وستقوم الشركة خلال معرض جيتكس باستعراض منهجية عملها، التي تركز على العملاء أولاً على صعيد الابتكار. وسيضم جناح «أفايا» في المعرض العديد من شركائها المتخصصين بالتقنيات وأكثر من 15 عميلاً من أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا المحيط الهادئ. وقد تعاونت هذه الشركات مع «أفايا» لتطوير نماذج استخدام تتبنى أحدث التقنيات بما فيها الذكاء الاصطناعي والتعلّم الآلي وإنترنت الأشياء وبلوك تشين والأتمتة وتحليل البيانات، للمساهمة في إيجاد حلول ناجحة للتحديات الحقيقية التي تواجه الشركات. ويشمل ذلك تقديم حلول مصممة لتعزيز سلاسة الاتصالات وكفاءة الموظفين ورضا العملاء في قطاعات الأعمال الحيوية بما فيها الضيافة؛ والرعاية الصحية؛ وقطاع البنوك والخدمات المالية والتأمين؛ والقطاع الحكومي وخدمات الطوارئ.

وقال نضال أبو لطيف رئيس «أفايا» العالمية: «تشهد منظومة الأعمال المعاصرة منافسة محمومة، حيث يتطلب اكتساب ولاء العملاء والحفاظ عليه تقديم خدمات ذات جودة عالية عبر كل نقطة اتصال. وعلى نحو مماثل، يتطلب تعزيز الإنتاجية والتفاعل فريق عمل يضم موظفين من أصحاب الكفاءات العالية وأدوات متطورة تتيح لهم العمل بسلاسة أينما كانوا ومهما كانت الأجهزة وقنوات الاتصال التي يستخدمونها. وبفضل خبرتها الطويلة في مجال حلول الاتصالات الموحدة ومراكز الاتصال، تدرك «أفايا» احتياجات قطاعات الأعمال بما يتيح لها تقديم الجيل المقبل من منصات الاتصال التي توفر تجارب وخبرات تركز على الجانب البشري».

واختتم لطيف: «يترقب عملاؤنا وشركاؤنا ونظراؤنا في القطاع كل دورة من دورات «جيتكس» للاطلاع على مشاريعنا وخططنا المستقبلية. وبالنظر إلى بعض المنتجات والحلول التي نعرضها لأول مرة في هذا القطاع الحيوي، نترقب بشغف دورة هذا العام من المعرض. وتتطلع «أفايا» قدماً لاستعراض منصاتنا الشاملة وقدرتها الفائقة على منح ميزة تنافسية لجميع الشركات والمؤسسات من مختلف الأحجام في الاقتصاد الرقمي المعاصر».

تعليقات

تعليقات