وزارة الاقتصاد تبحث التعاون مع غانا لفتح أسواق للصادرات الإماراتية

جانب من الاجتماعات التنسيقية بمقر وزارة الاقتصاد في دبي | البيان

يزور وفد اقتصادي من الدولة جمهورية غانا بهدف الارتقاء بقنوات التعاون الاستثمارية والتجارية بين البلدين وفتح أسواق ووجهات جديدة للصادرات والاستثمارات الإماراتية وذلك في إطار تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية لدولة الإمارات مع دول غرب أفريقيا.

ويضم الوفد ـ الذي تنظمه وزارة الاقتصاد خلال الزيارة التي تستمر على مدار يومي 4 و5 سبتمبر الجاري ـ أكثر من 40 شخصاً من ممثلي ومسؤولي العديد من الجهات والمؤسسات الحكومية الاتحادية والمحلية إلى جانب ممثلي القطاع الخاص والمستثمرين، وذلك برئاسة عبدالله آل صالح، وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية.

وقال عبدالله آل صالح، إن جهود دولة الإمارات لتعزيز قنوات التعاون وتبادل المصالح مع دول القارة الأفريقية خاصة دول غرب أفريقيا، تنسجم مع توجهات الدولة في تنويع أسواقها الخارجية، وتعتبر دول غرب أفريقيا من الأسواق الناشئة الواعدة التي تمتع بمعدلات نمو مرتفعة وتطرح فرصاً متميزة للاستثمارات.

ودعا آل صالح المستثمرين الإماراتيين، إلى أهمية دراسة الفرص الاستثمارية التي تقدمها وزارة الاقتصاد عبر التقارير التي تصدرها دورياً في العديد من دول العالم والوجهات الاستثمارية الجديدة والتي تسلط الضوء على الأسواق الواعدة.

وتشهد جمهورية غانا العديد من التطورات الاقتصادية الملموسة مع توقعات بأن تكون إحدى أسرع الدول نمواً في العالم، بتقديرات للنمو في حدود 8.3 في المئة في 2018. وفي إطار التمهيد للزيارة والخروج بأفضل النتائج، عقدت وزارة الاقتصاد بمقرها في دبي اجتماعاً تنسيقياً ضم عدداً من ممثلي الجهات الحكومية والشركات المشاركة في وفد الدولة للتباحث حول كافة الترتيبات واستعراض أجندة الزيارة والوقوف على آخر التطورات وذلك بحضور محمد ناصر حمدان الزعابي مدير إدارة الترويج التجاري بالوزارة.

تعليقات

تعليقات