رضا مسلم: قوة الدرهم لعبت دوراً كبيراً في استقرار الأسعار - البيان

رضا مسلم: قوة الدرهم لعبت دوراً كبيراً في استقرار الأسعار

قال رضا مسلم، الخبير المالي الشريك في شركة «تروث للاستشارات الاقتصادية» في أبوظبي، إن هناك عاملاً آخر لعب دوراً مهماً في استقرار الأسعار وهو يتمثل في قوة الدرهم، مقارنة بعملات الدول التي يستورد منها كبار التجار السلع.

وأضاف إن السنوات الثلاث الماضية شهدت قوة للدرهم بسبب ارتباطه بالدولار الذي تفوق على غالبية عملات العالم، وبالتالي فإن التجار خاصة الهنود أو المصريين أو غيرهم الذين كانوا يستوردون من بلدانهم سلعا للإمارات استوردوا كميات أكبر بأسعار أقل مقارنة بالماضي.

وتابع قائلاً: «على سبيل المثال إذا كان التاجر يشتري سابقاً عبوة الأرز البسمتي من الهند 5 كيلو بسعر 10 دراهم مثلا فإن هذا السعر تغير مع قوة الدرهم إلى 8 دراهم بعد أن تراجع سعر الروبية الهندية أمام الدولار من 15 إلى 18 درهم وكذلك الجنيه المصري وهكذا، وبالتالي فإن أرباح التجار زادت بشكل كبير للغاية مما دفعهم لعدم رفع الأسعار».

وأوضح رضا مسلم أن العامين الحالي والماضي شهدا ترشيداً كبيراً من غالبية المستهلكين لإنفاقهم الاستهلاكي لأسباب عديدة، منها قيام شركات بإعادة هيكلة العمالة لديها، إضافة إلى فرض ضريبة القيمة المضافة، مما أدى إلى تراجع القوة الشرائية إلى حد ما.

وبيّن أن هذا التراجع لازمه زيادة كبيرة في المعروض، وبالتالي فضل الكثير من التجار ألا يرفعوا الأسعار، بل وأن يتحملوا الزيادات في الأسعار في بلاد المنشأ إن كانت هناك زيادات من أجل الحفاظ على حصصهم في السوق المحلي، كما قام بعضهم بتحمل قيمة ضريبة القيمة المضافة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات