«تصنيف» تستجيب لقرار «الاتحادية للمواصلات» بشأن سفن القائمة السوداء

أعلنت هيئة الإمارات للتصنيف «تصنيف» عن استعدادها التام للاستجابة لقرار معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية ورئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية بعدم السماح للسفن، التي تحمل أحد الأعلام التابعة للدول، المصنفة ضمن القائمة السوداء من قبل العديد من الجهات البحرية، بدخول موانئ الدولة أو الرسو في مياهها؛ إلا إذا كانت مصنفة من هيئة الإمارات للتصنيف أو إحدى هيئات التصنيف الدولية الأعضاء في المنظمة الدولية لهيئات التصنيف.IACS وسيتم العمل بهذا التعميم ابتداء من الأول من يناير 2019، وتم توجيهه هذا القرار إلى كل موانئ الدولة ووكلاء السفن وملاك ومشغلي وشركات إدارة السفن، إضافة إلى كل هيئات التصنيف العاملة في الدولة.

تنظيم

من جهتها، صرحت الدكتورة عائشة البوسميط، مدير إدارة الاتصال الحكومي في الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، قائلة: «قرارنا هذا يأتي لتنظيم دخول السفن من أي دولة من الدول المعلنة في القائمة، لضمان جودة وسلامة تلك السفن من خلال حصولها على شهادة فحص ومطابقة من هيئات التصنيف المعتمدة لدينا.

معايير

وقال المهندس سعيد المسكري، الرئيس التنفيذي لهيئة الإمارات للتصنيف «تصنيف»: «ندعم بشكل كبير قرار الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية حظر دخول السفن التي ليس من المضمون امتثالها للمعايير الدولية المعتمدة لضوابط السلامة، لأن دخول هذا النوع من السفن قد يهدد سلامة البيئة البحرية أو يتسبب بحوادث بحرية بسبب رداءة حالتها الفنية، إضافة إلى ما قد تتعرض له الموانئ والمرافق البحرية من أضرار قد تعيق حركة الملاحة البحرية».

وأوضح المهندس وليد التميمي، المدير العام لتصنيف ماريتيم، الذراع الملاحية لهيئة الإمارات للتصنيف في مجال إصدار شهادات مطابقة ومعاينة السفن، قائلاً: «قمنا في شركة تصنيف للخدمات البحرية بتأهيل فريق محترف ومتخصص في مجال فحص ومعاينة السفن، وعززناه بالكفاءات المواطنة التي حصلت على تدريب خاص يؤهلها لإصدار الشهادات بأعلى درجات الدقة، وفقاً لمعايير التصنيف العالمية أو متطلبات العلم.

تعليقات

تعليقات