«فيدو بروبرتيز» تستوضح إجراءات التسويق الهاتفي

أعلنت شركة «فيدو بروبرتيز» الصينية العاملة في القطاع العقاري الإماراتي أنها تسعى للحصول على توضيحاتٍ من مؤسسة التنظيم العقاري بخصوص الإجراءات التنفيذية المتعلقة بأنشطة التسويق الهاتفي في سوق دبي العقارية.

وكانت مؤسسة التنظيم العقاري أصدرت مؤخراً توجيهات تمنع بموجبها الوسطاء العقاريين من إجراء الاتصالات التسويقية غير المرخصة، تحت طائلة غرامة تبلغ 50 ألف درهم. وبحسب التوجيهات يجب على شركات الوساطة العقارية الحصول على إذن من مؤسسة التنظيم العقاري كي يُسمح لها بمزاولة التسويق عبر الهاتف أو الرسائل النصية القصيرة، مع منع التواصل عبر تطبيق «واتساب» منعاً باتاً.

وقال أميت داهيما، مدير التسويق لدى «فيدو بروبرتيز»: نحن ملتزمون كل الالتزام باللوائح التنظيمية لمؤسسة التنظيم العقاري بخصوص التسويق الهاتفي، لكننا بحاجة إلى إطار عمل واضح حول ما هو مسموح وما هو ممنوع للوسطاء العقاريين، ما سيساعد بكل تأكيد على تعزيز فعالية وشفافية هذه العملية.

وأضاف: تنطوي دبي والإمارات عموماً على إمكانات نمو مذهلة، ونستشرف نمواً مذهلاً على مدى السنوات القليلة المقبلة، لذا نرغب في لعب دور محوري في هذا التوجه، راجين من مؤسسة التنظيم العقاري تزويدنا بإطار واضح التفاصيل لتنظيم عملية التسويق الهاتفي.

كانت «فيدو» أعلنت مؤخراً عزمها تنفيذ استثمارات بقيمة 5 مليارات درهم في الإمارات على مدى الأعوام الثلاثة المقبلة، مع افتتاح ما يقارب 450 فرعاً في شتى أنحاء مجلس التعاون الخليجي وشبه القارة الهندية. كما تخطط الشركة لاستثمار ما يقارب 2 مليار درهم بسوق دبي العقاري قبل نهاية 2018.

تعليقات

تعليقات