«سياحة أبوظبي» تفوز بذهبية اتحاد وكالات السفر لدول الباسيفيك

سيف غباش

حصدت دائرة الثقافة والسياحة ــ أبوظبي، الجائزة الذهبية الفرعية في حفل توزيع جوائز اتحاد وكالات السفر الباسيفيك «باتا»، عن حملتها التسويقية «أبوظبي حكاية استثنائية».

وضمت لجنة التحكيم المستقلة 14 عضواً من كبار المديرين التنفيذيين المتخصصين من قطاعات السفر والسياحة والضيافة من حول العالم.

وشهد الإعلان عن الجوائز، فوز 34 جهة وهيئة ومنظمة عاملة في السياحة والسفر والضيافة حول العالم، واللافت أنّ العاصمة أبوظبي كانت المدينة العربية الوحيدة على القائمة. وسيتسلم وفد من الدائرة، الجائزة في حفل سيقام في لانكاوي في ماليزيا في 14 سبتمبر، بالتزامن مع معرض سوق سفر «باتا 2018».

وقال سيف غباش وكيل دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: نفخر بأن تكون العاصمة أبوظبي، المدينة العربية الوحيدة المذكورة على هذه القائمة لهذا العام، هذا الإنجاز الكبير الذي يرسخ مكانة العاصمة على خارطة السياحة العالمية.

ونفخر بفوز الدائرة عن حملتها التسويقية «أبوظبي حكاية استثنائية»، التي أطلقتها عام 2017، بهدف تعزيز مكانة أبوظبي، وجهة سياحية توفر الكثير من الحكايات والتجارب الفريدة التي تمنح زوارها ذكريات لا تنسى، يحتفظون بها ويروونها مدى الحياة.

ونؤكد سعادتنا في اختيار الإمارة للفوز بهذه الجائزة المرموقة، الذي يشكل اعترافاً عالمياً بقدرات ومقومات أبوظبي. واستقطبت الجوائز 200 مشاركة من 87 جهة وهيئة ومنظمات ومؤسسات فردية من حول العالم.

واتحاد وكالات السفر لدول الباسيفيك «باتا» جمعية غير ربحية، مشهود لها دولياً كمحفز للتنمية المسؤولة عن قطاعي السفر والسياحة لدول الباسيفيك.

تقدم «باتا» الدعوة والأبحاث المتعمقة وآخر الأحداث والمستجدات المبتكرة للمنظمات الأعضاء فيها، وتضم 95 جهة وهيئة حكومية في أبرز المدن السياحية، و25 شركة طيران دولية ومطارات، و108 مؤسسات ضيافة، و72 مؤسسة تعليمية، ومئات شركات صناعة السفر في الباسيفيك.

طباعة Email