يقع في "خور دبي" بالشراكة مع دبي القابضة

«إعمار» تطور أكبر حي صيني إقليمي في دبي

أعلنت شركة إعمار العقارية، أمس، عن مشروع جديد يهدف إلى المساهمة في تعزيز الروابط الوثيقة بين دولة الإمارات والصين، بالتزامن مع الزيارة التاريخية للرئيس الصيني شي جين بينغ إلى الدولة التي تبدأ اليوم. وقال بيان للشركة، أمس، إنها ستقوم بتطوير أكبر حي صيني إقليمي ضمن المنطقة التجارية في خور دبي، الوجهة الممتدة على مساحة 6 كيلومترات مربعة.

وتحتل المنطقة التجارية موقعاً مركزياً في "خور دبي"، الوجهة التي ستحتضن "برج خور دبي" المرتقب والذي تطوره إعمار العقارية بالشراكة مع دبي القابضة، بالإضافة إلى العديد من المرافق والخيارات العصرية المميزة. وبجوار مياه الخور، تتوزع منازل "خور دبي" ذات التصاميم الأنيقة والإطلالات الساحرة على الأفق العمراني للمدينة أو الواجهة المائية أو "محمية رأس الخور للحياة الفطرية" التي تمثل موطناً لأكثر من 450 فصيلة من الحيوانات والطيور المهاجرة، بما في ذلك طيور النحام الوردي.

وأعلنت «إعمار»، أنها ستفتتح ثلاثة مكاتب متخصصة في كل من بكين وشنغهاي وغوانغجو، وهي المدن التي تربطها بدبي رحلات يومية عبر «طيران الإمارات». وستعمل المكاتب الثلاثة على الترويج للسياحة والتعليم والتجارة والاستثمار بين دولة الإمارات والصين. كما ستقوم «إعمار» بتوسعة نطاق علامتها التجارية الفاخرة للفنادق والشقق الفندقية «العنوان للفنادق والمنتجعات» إلى الصين. وتجري في المرحلة الراهنة نقاشات لتشغيل فنادق تحت مظلة العلامة التجارية في أبرز المدن الصينية.

وقال محمد العبار، رئيس مجلس إدارة الشركة، إن تطوير المنطقة التجارية الصينية في خور دبي، بالتزامن مع توسعة عمليات الشركة في قطاع التطوير العقاري والضيافة، ليؤكد التزامها تجاه الصين وتركيزها على المساهمة بدور بنّاء في توطيد العلاقات بين الإمارات والصين. وقالت الشركة، إنه سيتم الكشف خلال الأشهر المقبلة عن المزيد من التفاصيل حول الحي الصيني وما سيقدمه من منتجات لأبرز العلامات التجارية الصينية، إضافة إلى ماركات الموضة العالمية التي يهتم بها السياح الصينيون.

تعليقات

تعليقات