غرفة الشارقة تبحث تعزيز العلاقات الاقتصادية مع المقاطعات الألمانية

شارك وفد من غرفة تجارة وصناعة الشارقة برئاسة عبدالله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة الغرفة، في «الملتقى الاقتصادي العربي الألماني» الحادي والعشرين الذي أقيمت فعالياته مؤخراً في العاصمة الألمانية برلين.

وبحثت غرفة الشارقة مع مختلف الجهات الألمانية المشاركة في الحدث ومع عدد من الوفود العربية المشاركة في الملتقى، آفاق تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية وتعزيز مجالات التعاون وفرص الاستثمار وتبادل الخبرات بين إمارة الشارقة والمقاطعات الألمانية ومختلف الدول المشاركة.

وشهد الملتقى حضور ما يزيد على 600 شخص من صناع القرار السياسي والاقتصادي ورجال الأعمال والمختصين من الجانبين العربي والألماني، وبمشاركة رسمية رفيعة المستوى من الجانبين، حيث حل رئيس وزراء الكويت الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح ضيف شرف على الملتقى، إلى جانب بيتر ألتماير وزير الاقتصاد والطاقة في الحكومة الاتحادية الألمانية، والدكتور فولكر تراير نائب الرئيس التنفيذي لاتحاد غرف التجارة والصناعة الألمانية.

وشارك العويس بوصفه عضواً في مجلس إدارة غرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية، في الاجتماع المشترك للمكتب التنفيذي ومجلس إدارة الغرفة المشتركة. وضم وفد غرفة الشارقة إلى جانب رئيس الغرفة، رغدة حمد تريم عضو مجلس الإدارة، وفاطمة خليفة المقرب رئيس قسم التعاون الاقتصادي بالغرفة عضو مجلس إدارة الغرفة الدولية.

وقال عبدالله سلطان العويس إن غرفة الشارقة دأبت على المشاركة في الحدث المهم على امتداد دوراته، وهي تحرص على التأكيد على أهمية بناء علاقات اقتصادية متوازنة بين الدول العربية وجمهورية ألمانيا، حيث لا تزال الاستثمارات الألمانية محدودة في العالم العربي.

استثمارات

تتجاوز الاستثمارات العربية في ألمانيا 100 مليار يورو، ما يجعل الدول العربية من أكبر المستثمرين في ألمانيا. ووصل التبادل التجاري بين البلدان العربية وألمانيا إلى نحو 50 مليار يورو سنوياً، وبات أكبر من التبادل التجاري بين ألمانيا وإفريقيا وبين ألمانيا وأميركا الجنوبية.

طباعة Email