أداء جيد للناقلة خلال النصف الأول والإشغال بين 80 ــــ 90%

«فلاي دبي» تدشّن أول رحلة بين دبي وصقلية

مسؤولو فلاي دبي ومطار كاتانيا خلال الاحتفال ببدء الرحلات المنتظمة للناقلة من المصدر

بدأت «فلاي دبي» تسيير رحلاتها المنتظمة بين دبي وكاتانيا لتدشّن بذلك أولى رحلات الطيران بين دبي وجزيرة صقلية الإيطالية.

وكان على متن الرحلة وفد رسمي من دبي ضم كلاً من لايبوريو ستيلينو السفير الإيطالي في الإمارات وجيهون ايفندي نائب الرئيس للعمليات التجارية في فلاي دبي وتيري اوكوك نائب الرئيس للعمليات التجارية في طيران الإمارات.

واستقبل الوفد عند الوصول مهند النقبي، نائب رئيس بعثة الإمارات في إيطاليا ونيكو توريسي الرئيس التنفيذي لشركة سوسيتا ايروبورتو كاتانيا التي تدير مطار كاتانيا. وتم استقبال الرحلة الافتتاحية بمدافع المياه التقليدية.

وأوضح جيهون ايفندي في تصريحات خاصة لـ«البيان الاقتصادي» على هامش تدشين وجهة كاتانيا أن الناقلة تسير نحو 150 رحلة أسبوعيا إلى نحو 27 وجهة في أوروبا، مشيرا إلى أن الوجهات الأوروبية تستحوذ على نحو 30% من حجم أعمال فلاي دبي. وأكد الناقلة حققت أداء جيداً خلال النصف الأول من العام الجاري حيث وصل متوسط إشغال الرحلات ما بين 80 ــ 90%.

شراكة

وشدد على أن اتفاقية الشراكة مع طيران الإمارات انعكست إيجابيا على أداء الناقلتين وساهمت في رفع نسب إشغال الرحلات على مختلف الوجهات التي نصل إليها.

وأضاف أن هناك جدوى اقتصادية مهمة لاتفاقية الشراكة بين طيران الإمارات وفلاي دبي خاصة أن نحو 70% من وجهات فلاي دبي لا تغطيها طيران الإمارات، مشيراً إلى أن الشراكة تخدم أكثر من 5000 مسافر يومياً عبر شبكة الناقلتين في العالم وذلك من خلال عمليات ربط الرحلات.

وقال إن الشراكة مع طيران الإمارات تضمنت حتى الآن أكثر من 70 وجهة تخدمها فلاي دبي في 3 قارات، مشيرا إلى أن هذه الشراكة أدت إلى زيادة عدد رحلات الناقلتين، وسهلت الوصول إلى مزيد من الوجهات العالمية، مع ميزة وصول الأمتعة مباشرة إلى الوجهة النهائية. ومن المتوقع أن تصل شبكة الناقلتين بحلول 2022 إلى 240 وجهة يخدمها أسطول من 380 طائرة.

سوق

وأوضح أن السوق الأوروبي يعتبر أكبر نقطة ربط للمسافرين بين فلاي دبي وطيران الإمارات خاصة مع ربط المسافرين بين وجهات الإمارات في أوروبا إلى وجهاتنا في الشرق الأوسط وأفريقيا وأسيا.

مشيراً إلى أن فلاي دبي تخطط لإضافة وجهات جديدة في السوق الأوروبي خلال السنوات المقبلة خاصة أن هناك العديد من المطارات الأوروبية ذات الحجم المتوسط والتي يمكن أن نطير إليها والتي من شأنها تعزيز التكامل مع شبكة طيران الإمارات.

وحول طراز «737 ماكس 8» من بوينغ، قال إنه يحقق أداء جيدا ويغطي الآن 8 وجهات عبر أداء يفوق التوقعات حيث تمتلك فلاي دبي من هذا الطراز حتى الآن 6 طائرات، ومن المتوقع أن تتسلم الناقلة 7 طائرات من طراز 737 ماكس 8 حتى نهاية العام الجاري، مشيرا إلى أنه أكثر كفاءة للوقود، وأكثر فعالية.

إضافة إلى توفير تكاليف أقلّ للمقعد الواحد، مع قدرة أكبر على التحليق لمسافات أطول، ما من شأنه أن يفتح وجهات جديدة في سوق الطائرات ذات الممر الواحد. وقال: كنا أول ناقلة في الشرق الأوسط تتسلم طائرة بوينغ 737 ماكس 8 الحديثة. وستكون كاتانيا واحدة من المدن التي ستخدمها الطائرة المتطورة ضمن شبكة وجهاتنا.

مشيرا إلى أن رحلات الربط تفتح العالم أمام مسافرينا. وقال جيهون إن أعفاء رعايا روسيا الاتحادية من التأشيرة المسبقة إلى الإمارات ساهم في تحسن الأداء بشكل كبير من هذا السوق، لذلك تعمل الناقلة على زيادة النقاط في روسيا وأي سوق آخر تتوفر فيه الجدوى الاقتصادية.

وهناك محادثات مستمرة مع أسواق متعددة بهذا الخصوص، لافتا إلى أن فلاي دبي ضاعفت عدد رحلاتها إلى روسيا ورفعت الطاقة الاستيعابية حيث تشغل الآن 50 رحلة أسبوعياً إلى 11 مطاراً في روسياً.

وأوضح أن أداء فلاي دبي على الوجهات الروسية يشهد الآن إشغالاً مرتفعاً في ظل مباريات كأس العالم لذلك قامت الناقلة بإضافة رحلات إضافية إلى 6 وجهات تشهد تنظيم مباريات كأس العالم لاستيعاب الطلب المرتفع، مشيراً إلى أن معدل إشغال الناقلة على الوجهات الروسية يزيد عن 90% خلال الفترة الحالية.

600

من جهته، قال ليبوريو ستيللينو سفير إيطاليا في الإمارات إن هناك علاقات قوية بين الإمارات وإيطاليا حيث يصل حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى نحو 5.5 مليارات يورو سنويا، مشيرا إلى أن معظم الواردات الإيطالية من الإمارات تتركز على النفط والمشتقات النفطية، وتتمثل أبرز الصادرات الإيطالية إلى الإمارات في المجوهرات والأثاث والأجهزة الطبية والأزياء والسيارات والصناعات الغذائية.

وأضاف أن عدد الشركات الإيطالية في الإمارات يصل إلى نحو 600 شركة، ومن المتوقع أن يرتفع هذا الرقم في ظل التحسن المتواصل في العلاقات بين البلدين في كافة المجالات.

مشددا على أن الإمارات باتت سوقًا عالمياً، وتعد الخيار الأول لإيطاليا في الاستيراد من الشرق الأوسط. وأوضح أن التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين يشهد نمواً متزايدًا وهناك فرص عديدة واعدة لزيادة التعاون الثنائي.

من جانبه، أكد مهند النقبي، نائب رئيس بعثة الإمارات في إيطاليا خلال المؤتمر الصحفي الذي نظمته فلاي دبي بمناسبة وصول الرحلة أن عدد رحلات الطيران بين الإمارات وإيطاليا يصل عبر طيران الإمارات والاتحاد وفلاي دبي إلى نحو 87 رحلة أسبوعياً، مشيراً إلى أن تدشين فلاي دبي خطها الجديد بين دبي وكاتانيا سيدعم العلاقات السياحية والتجارية وسيساهم في توفير المزيد من فرص العمل وفتح آفاق جديدة المستثمرين.

خيارات

وعبر شراكتها مع طيران الإمارات توفر رحلات فلاي دبي المباشرة إلى مدينة كاتانيا خيارات سفر متنوعة. وتضم شبكة فلاي دبي في أوروبا 27 وجهة إلى البوسنة والهرسك وبلغاريا وكرواتيا وجمهورية التشيك وفنلندا (اعتباراً من أكتوبر) وإيطاليا واليونان ومقدونيا ومونتنغرو ورومانيا وروسيا وصربيا وسلوفاكيا وتركيا واوكرانيا.

وتوفر طائرة فلاي دبي بوينغ 737 ماكس 8 الجديدة مزيداً من الراحة وتجربة السفر المتطورة للمسافرين، وتتميز المقصورة الجديدة بوجود سرير مسطح في درجة رجال الأعمال إضافة إلى المساحة الإضافية والخصوصية، يمكن للمسافرين النوم بشكل مريح أثناء رحلتهم.

وتوفر الدرجة السياحية مقاعد جديدة من شركة ريكارو تم تصميمها لزيادة المساحة والراحة بحيث يتمكن الركاب من الجلوس والاسترخاء والاستمتاع برحلتهم.

وتقدم فلاي دبي أيضاً نظام ترفيه مع شاشة عالية الدقة كاملة الوضوح مقاس 11.6 بوصة، تعرض مجموعة واسعة من الأفلام والبرامج التلفزيونية والموسيقى والألعاب باللغات الإنجليزية والعربية والروسية. علاوة على ذلك، توفر مقصورة بوينغ «سكاي انتيريرز» الداخلية بجدرانها المنحوتة برفق والخطوط الانسيابية التي توفرها للركاب بيئة سفر أكثر راحة.

وستكون هذه الوجهة ضمن رحلات الرمز المشترك مع طيران الإمارات ضمن اتفاقية الشراكة التي تم الإعلان عنها في يوليو 2017. وبالنسبة للحجوزات بموجب اتفاقية المشاركة بالرمز، سيحصل ركاب طيران الإمارات على وجبات مجانية، ووزن الحقائب المسموح به في طيران الإمارات على الرحلات التي تشغلها فلاي دبي سواء على الدرجة السياحية أو درجة رجال الأعمال.

ومع هذه الشراكة، سيتاح للمسافرين من مئات الوجهات التي تغطي ست قارات في أكثر من 80 دولة فرصة للسفر إلى كاتانيا عبر دبي. وتعد كاتانيا ثاني أكبر مدن جزيرة صقلية الإيطالية التي تتميز بغناها الثقافي والفني والتاريخي.

وتضم جزيرة صقلية العديد من المتاحف والمعالم السياحية بما فيها جبل ايتنا المشهور. بالإضافة إلى ذلك، تشتهر الجزيرة بشواطئها الخلابة ومأكولاتها الشهية، بما في ذلك المعكرونة والمأكولات البحرية والمعجنات.

وقال نيكو توريسي الرئيس التنفيذي لشركة سوسيتا ايروبورتو كاتانيا: يوفر إطلاق رحلة مباشرة جديدة بين كاتانيا ودبي سهولة الوصول إلى صقلية من مركز رئيسي للطيران في العالم. كما يدعم ذلك الترويج لجزيرة صقلية كوجهة زاخرة بالفن والتاريخ الغني مما يعزز من شعبيتها بين السياح من دبي وأقصى شرق آسيا وأستراليا ونيوزيلندا.

كذلك، تحفز هذه الرحلات حركة التجارة وتساعد على جذب الاستثمار المباشر إلى صقلية. ويرافق الرحلة وفد إعلامي يمثل مختلف وسائل الإعلام في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي والهند لإبراز كاتانيا وصقلية كوجهة سياحية مفضلة للزوار.

تفاصيل الرحلات

تشغّل فلاي دبي رحلاتها FZ767 /‏ FZ768 بين مطار دبي ــ المبنى رقم 2 ومطار كاتانيا. وتبدأ أسعار رحلات الذهاب والعودة من دبي إلى «كاتانيا» على درجة رجال الأعمال من 9745 درهماً شاملة جميع الضرائب وحقيبة بوزن 40 كلغ. وتبدأ أسعار تذاكر الدرجة السياحية من دبي إلى كاتانيا بسعر 1895 درهماً شاملة حقيبة يد تزن 7 كجم.

تعليقات

تعليقات